الاتحاد الأوروبي وأميركا يفتحان حواراً استراتيجياً بشأن روسيا

الاتحاد الأوروبي وأميركا يفتحان حواراً استراتيجياً بشأن روسيا

A- A+
  • فتح الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة حوارا استراتيجيا على خلفية الحرب الروسية ضد أوكرانيا، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.
    وجاء في بيان صحافي مشترك أن الجانبين عقدا أول «حوار رفيع المستوى بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بشأن روسيا» في واشنطن أمس (الأربعاء)، حيث مثلت الولايات المتحدة فيكتوريا نولاند، وكيلة وزارة الخارجية للشؤون السياسية، ومثل الاتحاد الأوروبي إنريكي مورا، نائب الأمين العام لخدمة العمل الخارجي الأوروبي للشؤون السياسية.
    وركز الاجتماع «على الأهداف الاستراتيجية للولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وتنسيق السياسات الرامية إلى إنهاء حرب روسيا العدوانية ضد أوكرانيا»، وفقا للبيان.
    وأدان الجانبان ما سمياه «حرب الكرملين غير المبررة والهمجية ضد أوكرانيا». كما دعيا إلى وضع حد فوري للهجمات العسكرية الروسية على المدنيين.
    ورحبت نولاند ومورا بالتنسيق بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي في تنفيذ عقوبات غير مسبوقة وتدابير لمراقبة الصادرات.
    وقالت وزارة الخارجية الأميركية إن الجانبين ناقشا أيضا خطوات إضافية لعزل روسيا أكثر عن اقتصادي الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والنظام المالي الدولي لفرض تكاليف باهظة على موسكو بسبب أفعالها.
    وشدد الدبلوماسيان على أهمية الإصرار على دعم الصين للإنهاء الفوري للأعمال العدائية وإنشاء ممرات إنسانية ومنع أي مخاطر لمزيد من التصعيد.
    كما أكدا أنهما سيواصلان «حث الصين على عدم الالتفاف على العقوبات المفروضة على روسيا أو تقويضها، وعدم تقديم أي شكل من أشكال الدعم للعدوان الروسي على أوكرانيا»، بحسب بيان وزارة الخارجية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي