فرحة في القصر الملكي.. المغاربة يحتفلون بالذكرى الـ 15 لميلاد الأميرة للا خديجة

فرحة في القصر الملكي.. المغاربة يحتفلون بالذكرى الـ 15 لميلاد الأميرة للا خديجة

A- A+
  • تحل بعد غد الاثنين، 28 فبراير، الذكرى الخامسة عشرة لميلاد الأميرة للا خديجة، وهي مناسبة تتجدد معها الفرحة ذاتها التي عاشها الشعب المغربي يوم 28 فبراير 2007، حين أشرقت جنبات القصر الملكي بميلاد أميرة بهية الطلعة، اختار لها الملك محمد السادس من بين الأسماء إسم للا خديجة.

    فبمجرد ما زف بلاغ لوزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة بشرى ازدياد الأميرة الجليلة، أطلقت المدفعية 21 طلقة احتفاء بميلاد سموها، كما توافدت جموع المواطنين بشكل تلقائي على ساحة المشور بالقصر الملكي بالرباط، للتعبير عن فرحتهم وتقديم التهاني لصاحب الجلالة بالمولودة الجليلة.

  • ولا زال المغاربة يتذكرون كيف تميز يوم 28 فبراير 2007، بتعدد أشكال الاحتفال بالحدث السعيد، حيث أبدع المواطنون في التعبير عن مشاعرهم الفياضة نحو ملكهم، وبدأت جموع المواطنين تتوافد على مختلف مقار ولايات وعمالات أقاليم المملكة، التي فتحت فيها دفاتر ذهبية لتمكين المواطنين من تسجيل تهانيهم.

    وفي 7 مارس 2007، ترأس الملك محمد السادس برحاب القصر الملكي بالرباط، حفل عقيقة الأميرة للا خديجة، الذي توج اليوم السابع لازديادها.

    وفي 17 شتنبر 2011، ترأس الملك محمد السادس بالمدرسة الأميرية بالقصر الملكي بالرباط، الدخول المدرسي الأول لللأميرة للا خديجة.

    وفي 25 يونيو 2016 سلم صاحب الملك محمد السادس، خلال ترؤسه لحفل نهاية السنة الدراسية 2015- 2016 بالمدرسة المولوية بالقصر الملكي بالرباط، الجائزة الأولى (جائزة الإمتياز) للأميرة للا خديجة.

    وتميز هذا الحفل بتقديم ولي العهد، الأمير مولاي الحسن والأميرة للا خديجة وزملائهما بالقسم، لعدد من العروض المسرحية واللوحات الفنية والمقاطع الموسيقية والغنائية، وذلك باللغات العربية والفرنسية والإسبانية والإنجليزية حول موضوع حماية كوكب الأرض.

    وبتاريخ 24 يونيو 2017، ترأس الملك محمد السادس، مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن، والأمير مولاي رشيد، حفل نهاية السنة الدراسية للمدرسة المولوية، حيث ألقت كلمة بين يدي الملك محمد السادس، عبرت فيها باسمها وأصالة عن كافة زميلاتها في الدراسة، عن فرحتها الكبيرة واعتزازها بالرعاية السامية والعناية الفائقة، التي أحاط بها الملك هذا الحفل.

    وفي 17 شتنبر 2018 ترأس الملك محمد السادس، بولي العهد الأمير مولاي الحسن، و الأميرة للاخديجة، بالقصر الملكي بالرباط، حفل تقديم الحصيلة المرحلية والبرنامج التنفيذي في مجال دعم التمدرس وتنزيل إصلاح التربية والتكوين.

    وفي 13 دجنبر 2019 ترأست الأميرة للا خديجة، بحديقة الحيوانات بالرباط، حفل تدشين رواق الزواحف الإفريقية.

    وقد أضحت ذكرى ميلاد صاحبة السمو الملكي الأميرة للا خديجة، مناسبة تحتفل بها جميع مكونات الشعب المغربي وتعبر من خلالها عن مشاطرتها الأسرة الملكية الشريفة أفراحها ومسراتها، مجددة فيها آيات الولاء والإخلاص للملك محمد السادس.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    مراكش….غضب يرافق إلغاء موسم سنوي بسبب الحرارة ونذرة المياه