استنفار في البرلمان المصري ضد الفيلم العربي المثير للجدل “أصحاب ولا أعز”

استنفار في البرلمان المصري ضد الفيلم العربي المثير للجدل “أصحاب ولا أعز”

A- A+
  • تقدم النائب مصطفى بكري في البرلمان المصري، ببيان عاجل ضد فيلم “أصحاب ولا أعز” المثير للجدل في العالم العربي، مطالبًا بإيقاف عرضه في أسرع وقت، وهو الفيلم الذي لعب بطولته عدد كبير من الفنانين منهم منى زكي وإياد نصار.

  • وقال بكري خلال مداخلة هاتفية إعلامية على الفيلم وفقا لما ذكرته وسائل إعلامية مصرية اليوم الأحد: “هناك فارق كبير بين الحرية الشخصية التي لا يستطيع أحد أن يتدخل فيها، والفيلم الذي يشارك في إنتاجه منتج مصري، وهو محمد حفظي، صاحب فيلم “ريش”، الذي أظهر الفقر المدقع متجاهلاً مبادرة حياة كريمة”.

    وأضاف: ” وأيضا فيلم “اشتباك”، بعد ثورة 30 يونيو، الذي أظهر في أحداثه تعاطفا كبيرا مع الجماعة الإرهابية”، متهما منصة “نتفليكس” Netflix، بأنها “أنتجت فيلما يوجه رسالة مفادها ضرب القيم والثوابت المجتمعية”.

    والفيلم المثير للجدل مأخوذ عن الفيلم الإيطالي الشهير “Perfect strangers” بات هو النسخة رقم 19 التي يتم تقديمها حول العالم من الفيلم الإيطالي الشهير، إلا أن عرضه في المنطقة العربية لم يمر مرور الكرام.

    ولم تمض سوى ساعات على طرح شبكة “نتفلكس” لأحدث أعمالها العربية، بعدما عرضت فيلم “أصحاب ولا أعز” الذي يعد أول فيلم عربي تنتجه المنصة الشهيرة، إلا أنه تعرض لهجوم كبير بسبب ما احتوى عليه من أفكار يرى البعض أنها لا تناسب المجتمع العربي، وألفاظ لم تكن تسمع في الأعمال العربية من قبل.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي