تضامن منقطع النظير مع صحافية شوف تيفي بعد اعتقالها من طرف إسبانيا

تضامن منقطع النظير مع صحافية شوف تيفي بعد اعتقالها من طرف إسبانيا

A- A+
  • عبر عدد من النشطاء الفيسبوكيين والزملاء الصحافيين والمنابر الإعلامية الوطنية، مباشرة بعد نشر خبر “اعتقال” الزميلة فاطمة الزهراء رجمي الصحافية بقناة “شوف تيفي”، اليوم الجمعة، عن تضامن منقطع النظير معها مطالبين بالإفراج الفوري عنها.

    وعلق عدد من النشطاء عن تضامنهم اللامشروط مع الزميلة رجمي، مؤكدين أنه لم تقل سوى الحقيقة التي ترفض السلطات الإسبانية، التي تدعي حقوق الإنسان والدفاع عن مبادئ حرية التعبير، الاعتراف بها، كونها صرحت بكل شجاعة واستعملت عبارة “سبتة المحتلة”.

  • وطالب النشطاء الذين تداولوا الخبر عبر صفحاتهم الشخصية، بالإفراج الفوري على فاطمة الزهراء رجمي التي توجهت إلى مدينة سبتة المحتلة، من أجل أداء واجبها المهني لتغطية الأحداث وتطورات هجرة شباب مغاربة إلى المدينة السليبة، مؤكدين على تشبثهم بحق الصحافية بحرية التعبير وتوصيف “سبتة المحتلة” التي أربكت السلطات الإسبانية وقامت باعتقالها.

    وتجدر الإشارة إلى أن الزميلة فاطمة الزهراء تفاجأت بكومندو مسلح يعتقلها لحظة توجهها إلى الجزيرة الخضراء لتغطية وقفة أمام القنصلية ضد عصابة البوليساريو.

    وقام هذا الكومندو المسلح بتصفيد الزميلة “فاطمة الزهراء”، قبل وضعها رهن تدابير الحراسة النظرية والسبب قولها عبارة “سبتة المحتلة” خلال تغطيتها الصحفية.في خرق سافر لأبسط حقوق الإنسان المتعارف عليها دوليا، والتي تنص على عدم وضع الأصفاد في أيادي الصحافيين قبل صدور حكم قضائي.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي