البشير الدخيل : تأمين الكركرات أوقف حربا اقتصادية ضد العالم وليس المغرب فقط

البشير الدخيل : تأمين الكركرات أوقف حربا اقتصادية ضد العالم وليس المغرب فقط

A- A+
  • صرح البشير الدخيل، أحد مؤسسي جبهة البوليساريو بأن الخطوة الأخيرة للجبهة الإنفصالية، عبر إغلاق الممر الطرقي بالكركرات، هي بمثابة “عملية انتحارية للقيادة الحالية للجبهة، التي ترغب في تصدير الأزمة الداخلية بالمخيمات”.

    ووصف خطوة البوليساريو بإغلاق معبر الكركرات بـ”الانتحارية”، مشيرا أن فشل الحرب الإقتصادية التي كانت البوليساريو تخطط لها منذ عقود، يعتبر بمثابة “انتحار”، موضحا أن القرار الأخير لمجلس الامن الدولي، وسحب الدول لاعترافاتها، خير دليل على فشل الجبهة على جميع المستويات.

  • وأشار الدخيل إلى أن”التناقضات القبلية والعشائرية بالمخيمات وصلت حدها”، مضيفا أن الشباب بالمخيمات يطالبون بالإطاحة بالقيادة الحالية، التي فشلت على جميع المستويات سواء خلال فترة الحرب أو السلم، مقللا من التهديدات المتتالية للبوليساريو، بالعودة للحرب.

    ونصح القيادي السابق بالبوليساريو القياديين الحاليين بالبحث عن السلم وليس الحرب، “لأنهم لا يستطيعون مواجهة المغرب بأسلحته الحديثة”، مشيرا أن “البوليساريو أضحى أمامه باب واحد وهو التفاوض والتنازل”، وأن بتمسكه بأطروحته الحالية”سيبقى أمامه فقط باب واحد وهو الإرهاب”.

    وأضاف الدخيل أن العالم بأسره يرفض إنشاء “كيان جديد بالمنطقة”، خاصة والتحديات الكبرى المرتبطة بالإرهاب، معلنا أن الشباب المحتجزين في المخيمات، سئموا الأطروحة المشروخة للشيوخ الحاليين بعد تكرارها لأزيد من 45 سنة، مشددا على أن ما قامت به البوليساريو بالكركرات هو حرب اقتصادية ضد العالم بأسره وليس فقط المغرب.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    مقتل أب لثلاثة أطفال بسبب 5 دراهم في القنيطرة