حجز خمور مزورة بوحدة فندقية بكازا وإصدار مذكرة بحث وطنية في حق المدعو الزهراوي‎

حجز خمور مزورة بوحدة فندقية بكازا وإصدار مذكرة بحث وطنية في حق المدعو الزهراوي‎

A- A+
  • على خلفية حجز مشروبات كحولية مغشوشة وتزوير “التانبر” بوحدة فندقية شهيرة في كازا، أصدرت المصالح الأمنية مذكرة بحث وطنية في حق المدعو ياسين الزهراوي.

    وكانت عمليات التفتيش المنجزة داخل الوحدة الفندقية من طرف المصالح الأمنية قد أسفرت عن حجز 108 ملصق ضريبي مزيف يتم تثبيته على قنينات المشروبات الكحولية لتقديمها على أنها خاضعة للتعشير عند الاستيراد، 22 سدادة مؤمنة بختم مزيف لإدارة الجمارك، وهي معدة للتثبيت بقنينات سبق استعمالها، 74 قنينة فارغة معدة للتعبئة ولإلحاق البيانات الضريبية والإشهارية المزيفة، 11 قنينة مملوءة بالمشروبات الكحولية المهربة، 09 قنينات مستهلكة جزئيا، وقد تم وضع مسير الوحدة الفندقية المذكورة رهن تدبير الحراسة النظرية تنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة، فيما تمت مباشرة الإجراءات القانونية من أجل ترحيل الأجانب المقيمين بطريقة غير شرعية الذين تم توقيفهم وهم أربعة مواطنين جزائريين يقيمون بهذه الوحدة الفندقية، والذين أوضحت إجراءات البحث أنهم يقيمون بصفة غير شرعية بالمغرب منذ سنة 2019، في حين لازالت الأبحاث متواصلة من أجل الكشف عن كافة الملابسات المتعلقة بالقضية من أجل توقيف وتقديم كافة المتورطين أمام العدالة.

  • وكان بلاغ لولاية أمن الدارالبيضاء، قد كشف أن عملية أمنية جرت أول أمس الاثنين 31 غشت 2020 ابتداء من الساعة الثالثة بعد الزوال، وهمت مراقبة وحدة فندقية كائنة بالشريط الساحلي عين الذئاب، أسفرت عن ضبط مجموعة من الخروقات القانونية والعناصر التأسيسية المكونة لأفعال إجرامية يعاقب عليها القانون، منها ما يتعلق بالصحة العامة كالاتجار في المشروبات الكحولية المهربة، ومنها ما يتعلق بتزوير الملصقات الضريبية وتزييف العلامات التجارية للمشروبات الكحولية المعروضة للبيع، علاوة على مخالفات أخرى لإجراءات التقنين تتمثل في إعداد ملهى ليلي في خرق صريح لمقتضيات حالة الطوارئ الصحية، مع أن الوحدة الفندقية المذكورة تتوفر فقط على رخصة لتقديم المشروبات الكحولية أو الممزوجة بالكحول من الدرجة الأولى.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    لحبابي:وزارة الصحة تنهج سياسة الآذان الصماء وإعادة كلوركين للصيدليات مجرد إشاعة