وفاة المواطن الإيطالي الذي عثر على جثته بمنزل بأكادير عادية ولا علاقة لكورونا

وفاة المواطن الإيطالي الذي عثر على جثته بمنزل بأكادير عادية ولا علاقة لكورونا

A- A+
  • علمت شوف تيفي من مصدر مطلع، أن نتائج التحليلات الطبية التي خضع لها المواطن الإيطالي الذي عثر على جثته داخل شقة بحي القدس بمدينة أكادير خرجت سلبية، ولم تكن وفاته بسبب فيروس كورونا كما حاولت مجموعة من الجهات الترويج له.

    وأكد مصدر لـ “شوف تيفي”، أن وفاة المواطن الإيطالي جد عادية وكل ما يتم تداوله بشأن إصابته بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19، مجرد إشاعات وأخبار زائفة لا أساس لها من الصحة ومجرد أكاذيب.
    وأوضح المصدر أن نتائج التحليلات التي خضع لها الهالك كانت سلبية ولا علاقة لفيروس كورونا بوفاته، و طمأن ذات المصدر جيرانه ومعارفه أن وفاته كانت طبيعية.

  • وكانت جثة متحللة لمواطن أجنبي يحمل الجنسية الإيطالية، عثر عليها يوم الخميس الماضي، داخل شقة سكنية بحي القدس بمدينة أكادير قد استنفرت مختلف السلطات المحلية والأمنية بالمدينة.

    وكشف مصدر مطلع لقناة “شوف تيفي”، أن الجثة تم العثور عليها بعدما أقدم مواطن إيطالي آخر على التبليغ عن اختفاء صديقه لتباشر المصالح الأمنية التابعة لولاية أمن أكادير أبحاثها وتحرياتها في الموضوع، قبل أن تصل لمكان إقامته بالحي السالف الذكر إثر انبعاث روائح كريهة من شقة كان الهالك يكتريها.

    وأضاف المصدر ذاته، أنه بأمر من النيابة العامة المختصة تم مداهمة الشقة، ليجري اكتشاف جثة المواطن الإيطالي وهي في حالة جد متقدمة من التحلل، وتمت معاينة الجثة وتمشيط المكان لاستجماع كافة الأدلة والبراهين التي يمكن أن تساعد في فك لغز الوفاة، إذ تبين في الوهلة الأولى أن الجثة لا تحمل أي آثار للضرب والعنف، ونقلت لمستودع الأموات لإخضاعها للتشريح الطبي لتحديد سبب الوفاة الرئيسي، الذي بين أن الوفاة جد عادية.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي