الجزائر تتخذ قرارات لمواجهة كورونا:تسريح الموظفين وتعطيل وسائل النقل العمومية

الجزائر تتخذ قرارات لمواجهة كورونا:تسريح الموظفين وتعطيل وسائل النقل العمومية

A- A+
  • قرر رئيس الجمهورية الجزائرية عبد المجيد تبون، خلال ترأسه لإجتماع تكميلي لجلسة الثلاثاء الماضي، بخصوص متابعة وضع البلاد إزاء أزمة كورونا، تسريح 50 من الموظفين والاحتفاظ فقط بمستخدمي المصالح الحيوية الضرورية مع الاحتفاظ برواتبهم.

    كما تضمن القرار تسريح النساء العاملات اللواتي لهن أطفال صغار. فيما سيتم تحديد الفئات المعنية بالتسريح في كلتا الحالتين في مرسوم تنفيذي يصدر عن الوزير الأول”.

  • و حسب ما نقله بيان لرئاسة الجمهورية تم نشره عبر صفحتها الخاصة عبر الفايسبوك اليوم الخميس، فقد شملت قرارات تبون التي خلص إليها اجتماعه مع الوزير الأول، وعددً من الوزراء ورؤساء المصالح الأمنية على صلة بموضوع تفشي وباء كورونا فيروس في الجزائر.

    كما قرر تبون، وقف جميع وسائل النقل الجماعي العمومية والخاصة داخل المدن وبين الولايات وكذلك حركة القطارات”، وفق ما أورد موقع “كل شيء عن الجزائر” في نسخته الفرنسية.

    إضافة إلى “غلق المقاهي والمطاعم في المدن الكبرى بصفة مؤقتة بداية من يوم الأحد القادم و إلى غاية الرابع أبريل القادم “، مع امكانية تجديد المدة إذا اقتضت الضرورة.

    و فيما يتعلق بإجراءات ضبط الأسواق أمر الرئيس بضبط السوق لمحاربة الندرة بتوفير جميع المواد الغذائية الضرورية ومعاقبة المضاربين بالسلع الأساسية.

    و فيما يخص الجانب الصحي خلص الاجتماع إلى “تدعيم لجنة اليقظة والمتابعة الحالية بوزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بلجنة علمية لمتابعة وباء الكورونا، تشكل من كبار الأطباء الأخصائيين عبر الجزائر، تحت إشراف وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، وتكون مهمتها متابعة تطور انتشار الوباء وإبلاغ الرأي العام بذلك يوميا وبانتظام.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي