مديرية الحموشي تبين حقيقة تعرض شابة للاغتصاب من طرف 20 شخصا

مديرية الحموشي تبين حقيقة تعرض شابة للاغتصاب من طرف 20 شخصا

A- A+
  • نشر موقع “شوف تيفي” بتاريخ 14 دجنبر 2019، مقطع فيديو تحت عنوان “أبشع قصة اغتصاب فالمغرب..شابة جميلة احتجزها 20 واحد فبراكة 20 يوم وتناوبو عليها يوميا 20 مرة بالعنف”، يتضمن تصريحات فتاة وجدتها حول تعرض الأولى للاحتجاز والاغتصاب من قبل مجموعة من الأشخاص بمنطقة الهراويين.

    وتنويرا للرأي العام وتصويبا للمعطيات، قالت ولاية أمن الدار البيضاء إن مصالح الأمن توصلت بشكاية من سيدة حول مغادرة حفيدتها لمنزلها دون أن تتوفر لديها أية معطيات حول مصيرها، حيث تم على الفور تفعيل مسطرة البحث لفائدة العائلة في حق المختفية، قبل أن تتقدم هذه الأخيرة بعد 15 يوما أمام مصالح الأمن من أجل تسجيل شكاية حول تعرضها للاحتجاز والاغتصاب، وذلك حسب بلاغ توصلت به “شوف تيفي”.

  • وخلال تحصيل إفادة الضحية القاصر، أكدت أنها تعرضت للاحتجاز وهتك العرض دون افتضاض من قبل شخص تربطها به علاقة سابقة، وذلك بمسكنه بمنطقة الهراويين، قبل أن تؤكد أنها تعرضت لهتك العرض بالعنف أيضا من قبل أحد أصدقائه، مدلية بالهوية الكاملة للمشتبه فيه الرئيسي.

    على ضوء هذه التطورات، تم نشر مذكرة بحث في حق المشتبه فيه، قبل أن يتم توقيفه بتاريخ 10 يونيو 2019، وهو نفس التاريخ التي تقدمت فيه جدة الضحية من أجل الإدلاء بتنازل عن متابعة المشتبه فيه دون أن تتقدم الضحية نفسها أمام مصالح الأمن، بعد أن تبين أنها غادرت مرة أخرى منزل أسرتها وأنها تشكل موضوع مسطرة ثانية للبحث لفائدة العائلة. حيث تقرر تقديم المشتبه فيه أمام العدالة، فيما واصلت مصالح الأمن أبحاثها لتوقيف المشتبه فيه الثاني.

    وفور نشر المقطع المشار إليه أعلاه، باشرت مصالح الأمن، بعد إشعار النيابة العامة المختصة، استدعاء الضحية وجدتها قصد تحصيل إفادتها حول المعطيات الجديدة التي صرحت بها لموقع “شوف تيفي” حول عدد الأشخاص المتورطين في تعريضها للعنف الجنسي، علما أنها لم تراجع مصلحة الشرطة بعد عودتها للمنزل رغم أنها كانت لا تزال تشكل موضوع مسطرة جارية للبحث لفائدة العائلة، حيث ظلت محتفظة بأقوالها الأولية.

    وأكدت ولاية أمن الدار البيضاء، في المقابل، أن الأبحاث لازالت متواصلة لتحديد كافة الظروف والملابسات الحقيقية المحيطة بهذه القضية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي