جمعية تحذر المغاربة من استهلاك زيت الزيتون المتسببة في مرض ”تشمع الكبد”

جمعية تحذر المغاربة من استهلاك زيت الزيتون المتسببة في مرض ”تشمع الكبد”

زيت الزيتون

A- A+
  • دقت جمعية حماية وتوجيه المستهلك، ناقوس الخطر وحذرت المغاربة من ”الوقوع في فخ عصابات الغش والباعة الموسميين عديمي الضمير سواء الذين يغشون بالأسلوب التقليدي المعروف بخلط زيت الزيتون بأنواع أخرى من زيوت الطهو، أو الذين يستعملون طرقا متطورة ومتقنة تعطي الزيت المغشوش طعماً لا تميزه عن الزيت الأصلي بإضافة نكهات و أصباغ ومواد كيماوية خطرة على صحة المستهلكين”.

    وأوضحت الجمعية، في بلاغ لها، توصلت ”شوف تيفي” بنسخة منه اليوم الاثنين، أن ”عصر الزيتون تصاحبه بعض الممارسات المشبوهة التي تمس بجودة هذا المنتوج النفيس وسلامته، من قبيل الغش وعدم مراعاة مقتضيات السلامة و الوقاية”.

  • وشددت الجمعية، في ذات البلاغ، على أنه ”يحتم على المستهلكين أخذ الحيطة والحذر وقيام المكتب الوطني للسلامة الصحية والمنتجات الغذائية بواجبه بحسب ما يمنحه له القانون من اختصاصات في مراقبة سلسلة العمليات المتصلة بزيت الزيتون إنتاجاً وتثميناً وتعبئةً وتسويقاً وفق المواصفات المحددة في هذا الإطار”.

    وأبرز البلاغ أن أخذ الحيطة والحذر يأتي ”تفاديا لكل ضرر مادي أو صحي قد يصيب المستهلك المغربي عند اقتنائه زيت الزيتون المعروضة في الطرقات والأماكن العامة، خاصة الإصابة بالمرض الذي يجهله الكثير من المغاربة وهو مرض ”تشمع الكبد” الناتج عن تناول الزيت ذات نسبة الحموضة المرتفعة”.

    ودعت الجمعية المواطنين ”إلى شراء احتياجاتهم من زيت الزيتون مباشرةً من الفلاحين المنتجين الموثوق فيهم أو من المعاصر ذات الاعتماد الصحي المسلم من مصالح ONSSA”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    فرنسا تفرض قيودا جديدة بسبب الطفرة الهندية لكورونا