وفد اتحادي يترافع للدفاع عن القضاياالوطنيةفي اجتماع للأممية الاشتراكيةالإفريقية

وفد اتحادي يترافع للدفاع عن القضاياالوطنيةفي اجتماع للأممية الاشتراكيةالإفريقية

A- A+
  • أكد وفد اتحادي في “برايا” عاصمة الرأس الأخضر أن المغرب شهد تطورا لافتا منذ جلوس الملك محمد السادس على كرسي العرش، وشدد على أن المملكة المغربية قطعت أشواطا كبيرة في العديد من مجالات التنمية الاقتصادية والبشرية، علاوة على اتساع هوامش الحرية والمبادرة الحرة، وإلى الانفتاح السياسي في عهد الملك محمد السادس، وقدرة المغرب على البقاء مستقرا، استثناء للقاعدة الإقليمية المضطربة.

    وأشار “مشيح القرقري” عضو المكتب السياسي لحزب الوردة، في كلمة بمناسبة اجتماع الأممية الاشتراكية الأفريقية يومي 15 و16 نونبر الجاري بعاصمة الرأس الأخضر، وهو الاجتماع الذي حضره الكاتب العام للأممية الاشتراكية لوسي أيالا، وتنظيمات حزبية من 18 دولة، إلى الوضعية الحالية للمغرب لما يعرفه من هجرة سكان إفريقيا وتسوية وضعية المهاجرين الأفارقة، ورغبة عاهل البلاد في الانفتاح على الدول الإفريقية والتحولات التي يعرفها المغرب من خلال سياسة جنوب جنوب، مؤكدا أن استقرار المغرب الأمني هو الضامن الأساسي لاستقرار إفريقيا ولن يكتمل هذا الاستقرار إلا بمساندة جميع الدول الإفريقية في قضية وحدته الترابية.

  • وقدم وفد حزب الاتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية تفصيلا شاملا حول وضعية النزاع المفتعل لقضية الصحراء المغربية، مذكراً بالتقرير الأخير لمجلس الأمن 30 أكتوبر 2019 رقم 2494، مشددا على أن قضية الصحراء المغربية هي قضية كل المغاربة ملكا وشعبا، وعلى أن مشروع الحكم الذاتي مشروع واقعي وجدي، داعيا الأطراف الأربعة للنزاع المفتعل إلى العودة لطاولة المفاوضات.

    وتلقى وفد حزب الاتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية الذي يضم في عضويته مشيج القرقري وعائشة الكرجي، تهنئة الكاتب العام للأممية الاشتراكية لوسي أيالا وجميع الدول المشاركة بخصوص نجاح مبادرة المصالحة الاتحادية التي أطلقها الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، والتي تمت بمناسبة الذكرى الستين لتأسيس التنظيم الحزبي.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    عـــاجل : حافلة الرجاء خسرات فالكونغو