في الذكرى الـ 12.. ”وداد الأمة” وجماهيره يستحضرون إنجازات الحاج مكوار

في الذكرى الـ 12.. ”وداد الأمة” وجماهيره يستحضرون إنجازات الحاج مكوار

A- A+
  • في الذكرى الـ 12.. ”وداد الأمة” وجماهيره يستحضرون إنجازات الحاج مكوار أنجح الرؤساء في تاريخ الـ WAC

    يخلد نادي الوداد الرياضي وجماهيره الحمراء والجماهير المغربية بشكل عام، اليوم السبت 5 يونيو الذكرى الـ 12 لوفاة عبد الرزاق مكوار الذي يعتبر من أنجح المسيرين في تاريخ نادي الوداد الرياضي وكرة القدم الوطنية والرياضة المغربية بشكل عام.

  • والتحق عبد الرزاق مكوار بالرفيق الأعلى في الخامس من شهر يونيو سنة 2009، عن عمر يناهز الـ 78 سنة، مخلفا وراءه إرثا رياضيا كبيرا ومسارا حافلا بالإنجازات والألقاب مع نادي “وداد الأمة”.

    ويعتبر عبد الرزاق مكوار الذي ارتبط اسمه بنادي الوداد الرياضي ونجاحاته على امتداد 20 سنة، أكثر الرؤساء تتويجا بالألقاب رفقة النادي الأحمر، حيث أحرز مع الفريق 15 عشر لقبا، من بينها 7 ألقاب للبطولة الوطنية سنوات 1976 و 1977 و 1978 و 1986 و 1990 و 1991 و 1993، و أربعة ألقاب في كأس العرش سنوات 1978 و 1979 و 1981 و 1989، ولقب دوري أبطال إفريقيا سنة 1992 إضافة إلى لقب كأس الأفرو أسيوية سنة 1993.

    وإلى جانب التتويجات والألقاب التي حصدها مع الوداد الرياضي برع عبد الرزاق مكوار وتميز في تنظيم مباريات دولية ودية للفريق الأحمر رفقة أندية عالمية في مرحلة السبعينيات من القرن الماضي كبرشلونة الإسباني وليفربول وتوتنهام الإنجليزيين وإنتر ميلان الإيطالي وغيرها من الفرق العالمية الكبرى التي واجهت “وداد الأمة”.

    وتميز عبد الرزاق مكوار عن باقي الرؤساء الذين تعاقبوا على رئاسة الوداد الرياضي بهيكلة النادي الذي يعتبر واحدا من أعرق الأندية المغربية والإفريقية، كما اهتم الرئيس الودادي الراحل بالفئات العمرية للنادي، من خلال دعم اللاعبين الشباب وتوسيع القاعدة والتنقيب عن المواهب والاهتمام بها، وهو ما جعل الفريق الأحمر ينتج عددا من المواهب الكروية التي تميزت بارتداء قميص الوداد وحملت قميص المنتخب الوطني المغربي وكانت سفيرة لكرة القدم المغربية في الدوريات الأوروبية، ليكون بذلك الحاج عبد الرزاق مكوار خير خلف لمؤسس الوداد الحاج محمد بنجلون التويمي ويظل الوداد مدافعا عن العلم الوطني وممثلا للمغرب في المحافل القارية.

    وخلفت وفاة الحاج عبد الرزاق مكوار الذي لم تعشقه فقط جماهير الوداد الرياضي، بل جماهير كرة القدم الوطنية عامة (خلفت وفاته) حزنا لدى أنصار الوداد والجماهير المغربية حيث ودع الحياة سنة 2009، تاركا خلفه مجدا وإرثا ثقيلا من الألقاب والإنجازات ووصية لأبناء “وداد الأمة” قال فيها: “الوداد أمانة فعنقكم أولادي، حافظوا عليها”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي