بيليه لم يستوعب رحيل مارادونا وكتب مرة أخرى:”أحبك يا دييغو ”

بيليه لم يستوعب رحيل مارادونا وكتب مرة أخرى:”أحبك يا دييغو ”

A- A+
  •  

    وجه الأسطورة البرازيلية بيليه، رسالة وداع جديدة إلى الراحل دييغو أرماندو مارادونا، أسطورة الكرة الأرجنتينية والعالمية، بعد وفاته الأسبوع الماضي، عن عمر يناهز 60 عامًا، بعد تعرضه لسكتة قلبية.

  • ونشر بيليه الرسالة المذكورة عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الإجتماعي “إنستغرام” صورة تجمعه بمارادونا، وكتب عليها: “اليوم مرت 7 أيام على مغادرتك، أحب الكثير من الناس مقارنتنا طوال حياتهم، كنت عبقريًا، فتنت العالم، ساحر والكرة بين قدميك، أسطورة حقيقية، لكن فوق كل ذلك، بالنسبة لي، ستكون دائمًا صديقًا رائعًا، بقلب كبير”.

    وأضاف الجوهرة البرازيلية في نفس الرسالة : “اليوم، أعلم أن العالم سيكون أفضل بكثير إذا تمكنا من مقارنة بعضنا البعض بشكل أقل، والبدء في الإعجاب ببعضنا البعض أكثر، لذا أود أن أقول إنك لا تُقارن”.

    وتابع بيليه قوله : “مسارك تميز بالصدق، وبطريقتك الفريدة والخاصة، علمتنا أنه يتعين علينا أن نحب ونقول “أنا أحبك” كثيرًا، رحيلك السريع لم يسمح لي أن أقول لك ذلك، لذا سأكتب فقط: (أحبك يا دييغو)”.

    وواصل النجم الفائز بلقب كأس العالم ثلاث مرات : “صديقي العظيم، شكرًا جزيلًا لك على رحلتنا بأكملها، في يوم من الأيام، في الجنة، سنلعب معًا في نفس الفريق، وستكون هذه هي المرة الأولى التي أرفع فيها قبضتي في الهواء منتصرًا على أرض الملعب دون احتفال بهدف”. “سيكون ذلك لأنني أخيرًا أستطيع أن أعانقك مرة أخرى”.

    كلمات الجوهرة البرازيلية المؤثرة لقيت إعجاب الآلاف عبر موقع التواصل الاجتماعي “انستغرام” ، بحيث كتبها بيليه مارادونا بكل حب وتقدير لأسطورة الكرة الذي رحل في سن الستين من عمره بعد عملية جراحية أجراها على الورم الدموي.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    مغاربة المهجر يعتزمون رفع مذكرة للأحزاب بخصوص إشراكهم في الاستحقاقات الانتخابية