السروري: الأغلبية بمجلس الرباط متناغمة وليست هنالك صراعات حول التفويضات

السروري: الأغلبية بمجلس الرباط متناغمة وليست هنالك صراعات حول التفويضات

A- A+
  • السروري: الأغلبية بمجلس الرباط متناغمة وليست هنالك صراعات حول التفويضات وأطالب بالتحقيق في تركة الصديقي

    نفى رشيد السروري، عضو مجلس مدينة الرباط عن التجمع الوطني للأحرار، ورئيس لجنة التعمير والبيئة، وجود ما أسماه “حربا” أو “صراعا” للتفويضات بمجلس المدينة، في رد على اتهامات لحسن العمراني فريق العدالة والتنمية عن المعارضة.

  • وأضاف السروري في تصريح لشوف تيفي مساء اليوم الثلاثاء، أن مجلس مدينة الرباط يعيش على التناغم، وليست هنالك أي صراعات حول التفويضات، وإنما “هذا الصراع هو من أماني و من مخيلة وأوهام الذين فشلوا في تدبير الشأن العام داخل جماعة الرباط”.

    وتابع “لازلنا ننتظر فتح تحقيق في مجموعة من الخروقات على مستوى الصفقات و على مستوى طرق توزيع منح العمل الجمعوي ما قبل كورونا و تبرير السفريات المكوكية التي كان يقوم بها العمدة الصديقي”.

    أما بالنسبة للتفويضات في المجلس الحالي فعزم العمدة أسماء اغلالو، “الحفاظ على التعمير و التعاون الدولي، فسببه أولا تفادي التسيب في السفريات و ما ينطبق على هذا القطاع ينطبق أيضا على التعمير خصوصا أننا لا زلنا في إطار مرحلة تعميرية جد حساسة و لا تقبل الخطأ و الأمر يرتبط بسبل الحفاظ على مكتسبات الرباط عاصمة الأنوار و توحيد الجهود على مستوى جهة الرباط سلا القنيطرة بالإضافة كذلك أنه لا يخفى على أحد أن مشروع الرباط مدينة الأنوار الذي أطلقه صاحب الجلالة نصره الله وأيده يشكل صلب و مركز أي روئية مرتبطة بمجال التعمير في مدينة الرباط”.

    تصريحات السروري، تأتي ردا على تصريحات واتهامات أطلقتها المعارضة الممثلة في العدالة والتنمية تتحدث عن احتقان وسوء تفاهم بين أعضاء مجلس مدينة الرباط و العمدة حول التفويضات الممنوحة، واحتفاظ العمدة أسماء اغلالو ببعض التفويضات.

    ونفى ذات المتحدث وجود أي مقاطعة لاجتماعات مجلس مدينة الرباط، إذ الأمور تسير كما ينبغي، ويعيش المجلس على إيقاع تناغم بين مكونات الأغلبية.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي