تازة…تعثر الأشغال بمشروع سياحي منذ القرن الماضي لسبب مجهول

تازة…تعثر الأشغال بمشروع سياحي منذ القرن الماضي لسبب مجهول

A- A+
  • علمت “شوف تيفي” عن اندهاش مسؤولين بوزارة السياحة، بعد توصلهم بسؤال كتابي لبرلماني، يفضح فيه تعثر الأشغال بمشروع سياحي، أعطيت انطلاقة الأشغال به منذ ثمانينات القرن الماضي، حيث لجأ مسؤولو قطاع السياحة إلى الاستعانة بتغير الظروف الطبيعية لتبرير تعثر وتوقف الأشغال بالمشروع السياحي الذي كان يعول عليه للنهوض باقتصاد المنطقة.

    ووفق السؤال الكتابي الذي تتوفر عليه “شوف تيفي”، أفاد البرلماني مخاطبا وزارة السياحة، أن إقليم تازة يزخر بالعديد من المعالم التاريخية والحضارية، ويتوفر على مؤهلات سياحية هائلة وجذابة، كمغارة إفريواطو بباب بودير وشلالات آيت إسماعيل بمغراوة المعروفين على الصعيد العالمي، بالإضافة إلى منطقة بويبلان التي تعرف تساقطات ثلجية مهمة.

  • وأضاف النائب، أن المنطقة تعاني من الإقصاء والتهميش، ولم تحض بأية التفاتة من طرف وزارة السياحة مع الأسف، حيث تم الشروع منذ سنوات الثمانينات من القرن الماضي في إطلاق مشروع بناء محطة للتزلج على الجليد بجبل بويبلان، ومنذ ذلك الحين والأشغال متوقفة لأسباب مجهولة، رغم الأهمية البالغة لهذا المشروع السياحي ووقعه على ساكنة تازة، وصفرو، وبولمان والمناطق المجاورة.

    وتساءل النائب، عن مآل مشروع إنشاء محطة التزلج على الجليد بجبل بويبلان، وعن الإجراءات والتدابير المستعجلة التي ستتخذ تجاوبا مع مطلب الساكنة الهادف إلى إخراج هذا المشروع الهام إلى حيز الوجود، من أجل إعطاء نفس جديد للاقتصاد والسياحة المحليين، وفك العزلة عن المنطقة وتنميتها، وبعث الأمل في نفوس ساكنتها التي تعاني من التهميش والإقصاء؟

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    عادل بنحمزة يكتب .. مأساة على أبواب مليلية