مؤتمر الاتحاد الاشتراكي…القانون يسقط “أبو زيد” و “المالكي” سينافس “لشكر”

مؤتمر الاتحاد الاشتراكي…القانون يسقط “أبو زيد” و “المالكي” سينافس “لشكر”

A- A+
  • بدأ الصراع داخل حزب الإتحاد الاشتراكي، حول قيادة الحزب في المرحلة المقبلة، بعد المؤتمر العادي المرتقب أواخر شهر يناير المقبل، حيث بدأ الطامحون في البحث عن فرص خلافة إدريس لشكر الكاتب الأول الحالي للحزب، هذا الأخير الذي يحتاج إلى تغيير القانون الداخلي للبقاء على رأس الحزب لولاية ثالثة.

    ووفق معطيات حصلت عليها “شوف تيفي”، فحسناء أبو زيد القيادية الغاضبة بالتنظيم، لا يمكنها الترشح في المؤتمر المقبل للحزب، بسبب عدم تجديدها للإنخراط والعضوية منذ سنوات، ما سيمنعها من الترشح في المؤتمر المقبل، وهي نفس حالة العديد من قادة الحزب الذين غادروا المشهد منذ سنوات بسبب الخلاف مع القيادة.

  • وحسب المعطيات ذاتها، فالمنافس الوحيد لإدريس لشكر حاليا هو الحبيب المالكي، مضيفا أن إدريس لشكر عقد لقاءا بمنزله في وقت سابق مع جميع برلمانيي الحزب باستثناء الحبيب المالكي الذي يقطن في نفس الحي الذي عقد فيه الاجتماع وهو منزل إدريس لشكر.

    واستناذا للمعطيات ذاتها، فالحبيب المالكي ينتظر ضمانات أو على الاقل وضوح الصورة قبل إعلان ترشحه لمنافسة إدريس لشكر الكاتب الأول الحالي، مشيرا إلى أن الحبيب المالكي معروف وسط الحزب، أنه لا يخوض في موضوع دون معرفته المسبقة بالنتائج.

    واعترف المصدر ذاته، أن شهرين تقريبا تفصل عن موعد المؤتمر المرتقب، مشيرا إلى أن العديد من أعضاء الحزب يرغبون في الترشح لكنهم يتخوفون من الفشل، نظرا لسيطرة القيادة الحالية على تنظيم الحزب وهياكله، وتوفرها على شعبية كبيرة بين الأعضاء، خلافا للقيادات التي غادرت التنظيم ولم تظهر في وقت الأزمات أو الانتخابات.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    المستشارين..انتقادات لعدم احترام الحكومة للآجال الدستورية للرد على الأسئلة