أزيد من 1700 بيطري معبؤون للوقوف على الحالة الصحية الجيدة للمواشي

أزيد من 1700 بيطري معبؤون للوقوف على الحالة الصحية الجيدة للمواشي

A- A+
  • أصدرت الهيئة الوطنية للبياطرة بلاغا في إطار التحضير لعيد الأضحی برسم هذه السنة، تؤكد فيه أنه على غرار السنوات الفارطة ستعمل كل المكونات على مواكبة الاستعدادات من أجل إنجاح هذه المناسبة الدينية ووعيا منهم بالدور الهام الذي يلعبونه في الحفاظ على سلامة القطيع الوطني وصحة المستهلك معا فإن أكثر من 1200 طبيب بيطري بالقطاع الخاص و500 بالقطاع العام يشاركون بكثافة من أجل الوقوف ميدانيا على الحالة الصحية الجيدة للمواشي الموجهة للذبح في عيد الأضحى.
    وأضاف البلاغ أن كل المنخرطين سيشاركون في عملية التأطير اليومي والمستمر لوحدات التسمين لتحسيس الكسابة من أجل الانخراط بكثافة في عملية تسجيل وترقيم الأغنام والماعز المعدة للذبح في عيد الأضحى 1442 لتسهيل تتبع مسارها.
    كما ستتم مراقبة الأعلاف ومياه الشرب المستعملة خلال الزيارات الصحية الميدانية التي يقومون بها داخل وحدات التسمين، مشددين على ضرورة احترام الشروط السليمة للتغذية و الاستعمال المعقلن لللأدوية البيطرية الموصوفة على مستوى وحدات التسمين مع التأكيد على ضرورة استعمال الأدوية والمواد البيطرية المرخصة واحترام مدة السحب.
    علاوة على ذلك ستستمر عملية المراقبة بشكل يومي وطيلة أيام الأسبوع للمواشي بالأسواق الأسبوعية إلى جانب مراقبة اللحوم على مستوى المجازر.
    وتجدر الإشارة إلى أن الأطباء البياطرة العاملين بالمصالح البيطرية على امتداد ربوع المملكة معبؤون للقيام بالمداومة طيلة أيام عيد الأضحى المبارك من أجل تأطير جيد للمواطنين وتقديم كافة المعلومات اللازمة لكي تمر هذه المناسبة في أحسن الظروف.
    وفي الأخير تهنىء الهيئة الوطنية للأطباء البياطرة كافة المواطنين و المواطنات بمناسبة عيد الأضحى و تجدد الدعوة إلى احترام شروط النظافة و الصحة لذبح الأضحية و تهيئ اللحوم و تخزينها في أحسن الظروف.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    قرابة 500 أسرة طالها الضرر بعد إغلاق الوحدة الفندقية بضواحي مراكش