الرباط : صراعات وغياب الثقة بين الأحزاب ينهي الإجراءات الاحترازية بالبرلمان

الرباط : صراعات وغياب الثقة بين الأحزاب ينهي الإجراءات الاحترازية بالبرلمان

A- A+
  • يشهد مجلس النواب في هذه اللحظات، صراعات وتلاسنات بين مختلف الفرق البرلمانية، خاصة عبد اللطيف وهبي البرلماني باسم الأصالة والمعاصرة، وكذا أمينة ماء العينين البرلمانية باسم العدالة والتنمية، حيث لازالت صراعات الجلسة العامة الأخيرة للتصويت وحسم القوانين المتعلقة بالانتخابات.

    الصراعات والرسائل المشفرة بين الفرق البرلمانية، تأتي خلال اجتماع لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان اليوم الثلاثاء 9 مارس الجاري، للبت في التعديلات والتصويت عليها وعلى مشروع قانون رقم 46.19 يتعلق بالهيئة الوطنية للنزاهة والوقاية من الرشوة ومحاربتها.

  • وانطلق الصراع والتلاسن مباشرة بعد مطالبة فريق البيجدي، تضمين محضر اللقاء، غياب الإجراءات الاحترازية المتعلقة بمحاربة كوفيد-19، لتتدخل باقي الفرق البرلمانية باللجنة، مطالبة رئيس اللجنة بتضمين المحضر بأن غياب الإجراءات الاحترازية، يأتي ردا على خطوة “البيجيدي” الذي قام بإنزال كثيف للجلسة العامة التي جرت يوم الجمعة الماضي.

    ووصلت العلاقات بين حزب العدالة والتنمية من جهة، وباقي الأحزاب الممثلة في البرلمان من جهة ثانية، إلى النفق المسدود بعد تمرير القاسم الانتخابي على أساس المسجلين، وكذا إلغاء العتبة، حيث قام فعلا فريق البيجيدي بسحب جميع تعديلاته على مشروع القانون المذكور بعد رفضها من قبل الفرق البرلمانية أغلبية ومعارضة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي