نقابة حزب “المصباح” تتعرض للانقسام وقيادات وازنة تغادر سفينتها

نقابة حزب “المصباح” تتعرض للانقسام وقيادات وازنة تغادر سفينتها

A- A+
  • علمت “شوف تيفي” من مصدر جد مطلع أن الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب ذراع البيجيدي النقابية يعيش أياما عصيبة، ووضعا لا يحسد عليه، بعدما قررت قيادات وازنة مغادرة سفينته صوب وجهة أخرى.
    هذا وذكر مصدرنا أن سبب الانقسامات هو تبخر أحلام أربع قيادات كان قد وعدهم الأمين العام للنقابة عبد الإله الحلوطي بمناصب بالمجلس الاقتصادي والاجتماعي، قبل أن تصدر تعليمات من دوائر عليا تفيد بتأجيل تعيين المناصب الشاغرة إلى ما بعد انتخابات 2021.
    مصدرنا استنكر كيف أن الحلوطي يخطط لمنح تزكية النقابة خلال انتخابات مجلس المستشارين للبرلمانية أمينة ماء العينين وتقسيم كعكة المناصب وإقصاء الكفاءات النقابية التي تشتغل ليل نهار لتوسيع دائرة نشاطات المركزية.
    ذات المصدر كشف أن التواطئات التي وقعت بالمؤتمر الأخير للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية أسفرت عن توقيع اتفاق مع الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، وهو الشيء الذي لم يرق لقيادات الجامعة الوطنية لموظفي وزارة التجارة والصناعة والتكنولوجيات الحديثة والتجارة الخارجية وعدد من الفروع منها فرع الاتحاد بالمندوبية السامية للتخطيط التي تمردت على تحالف الحلوطي و ميارة.
    واستغرب مصدرنا كيف أن الحلوطي بادر إلى الدعوة لاجتماع بتاريخ 22 يناير 2021، من أجل استصدار قرار الفصل النهائي من عضوية المنظمة ومختلف هيئاتها في حق حدو إيكو الكاتب الوطني للجامعة الوطنية لموظفي وزارة التجارة والصناعة والتكنولوجيات الحديثة والتجارة الخارجية بسبب إقدامه على الترشح لانتخابات التعاضدية علما أن قوانين الأخيرة لم تمنح الحق للمندوبين الترشح تحت يافطة النقابات وأن هذه الأخيرة لا مكان لها بقوانين التعاضدية.
    قرار فصل القيادي المذكور، غير مبني على أي أساس قانوني.
    وقد بررت نقابة البيجيدي قرار فصل النقابي المذكور إقدامه بشكل مثبت على الإخلال بمبادئ المنظمة وعدم الالتزام بقرارات الهيئات .

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    لزرق: موقف الأحزاب ضد إسبانيا هو تأكيد بأن الصحراء قضية شعب قبل الدولة