سليمان الريسوني كب الماء على كرشو بعد رفض آدم التنازل عن متابعته

سليمان الريسوني كب الماء على كرشو بعد رفض آدم التنازل عن متابعته

A- A+
  • باءت جميع محاولات سليمان الريسوني المعتقل بسجن عكاشة، بإقناع “آدم” التنازل عن شكايته بالفشل الذريع، وذلك بعد أن تم الاتصال ب “جميلة السيوري”، محامية آدم التي اقترح عليها سليمان الريسوني عرضا، عبر وسطاء لإقناع آدم بالتنازل عن شكايته، مقابل تعويضات مالية، جراء الضرر الكبير والأذى الذي تسبب له فيه الريسوني، بعد الفضيحة المدوية التي هزت الرأي العام.

    وتأتي محاولة الريسوني، الحصول على التنازل من ضحيته، بعد تحركات سابقة، قادها حقوقيون محسوبون على التيار الحقوقي والسياسي والقانوني الذي يساند الريسوني، حيث كانت هناك تدخلات متكررة طيلة الشهور الأخيرة، بل فقط أسابيع على اعتقاله، حيث تأتي التحركات عقب اقتناع الجميع بثبوت الواقعة التي اعتقل على خلفيتها الريسوني وأحيل على السجن في انتظار محاكمته بالمنسوب إليه، لكن جميع المحاولات تبوء بالفشل، نظرا لتشبث “آدم” بمتابعة الريسوني الذي حاول أصدقاؤه تحوير قضيته من جنائية إلى حقوقية وغيرها لكنهم فشلوا.

  • وفي ظل السرية التي تطبع القرائن التي تدين الريسوني، فقد أجرى الوكيل العام للملك بالدار البيضاء استنطاقا مطولا مع سليمان الريسوني بعد اعتقاله، حيث واجهه بتصريحات الضحية المعروف بلقب “محمد آدم” وبوسائل الإثبات المستجمعة في حقه، ومن بينها محادثات ورسائل نصية متبادلة بين الطرفين وتسجيل صوتي وقرائن مادية أخرى.

    ويتابع الريسوني من أجل “جريمتي هتك عرض شخص باستعمال العنف والاحتجاز، المنصوص عليهما وعلى عقوبتيهما في الفصلين 485 و436 من القانون الجنائي”، مع إحالته على قاضي التحقيق بالغرفة الأولى لدى نفس الهيئة القضائية من أجل إخضاعه لمسطرة التحقيق الإعدادي، حيث تم اعتقال الريسوني نظرا لخطورة الأفعال الجرمية ومساسها بالنظام العام وتوافر وسائل الإثبات لجريمته”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    رغم صراخ”البيجيدي”…نواب الأحزاب يلغون العتبة نهائيا ويتوجهون لمشاهدة البارصا