خاص : اجتماع بين مسؤولي الشبيبات الحزبية والبرلمانيين بعد إعدام اللائحة الوطنية

خاص : اجتماع بين مسؤولي الشبيبات الحزبية والبرلمانيين بعد إعدام اللائحة الوطنية

A- A+
  • وسط استياء كبير من إعدام اللائحة الوطنية للشباب، يرتقب أن يجتمع مسؤولو الشبيبات الحزبية، والبرلمانيون في النسخة الحالية باسم اللائحة الوطنية للشباب، يوم الإثنين المقبل بالمركز العام لحزب الاستقلال.

    وحسب مصادر مطلعة، فقد وافق بعض زعماء الأحزاب السياسية على إلغاء اللائحة الوطنية للشباب، بشرط تحويلها، إلى لائحة محلية بالجماعات وكذا جهوية خاصة بالمجالس الجهوية، حيث يرتقب أن يتفاعل غالبية زعماء الأحزاب مع مقترح الإلغاء وطنيا وتحويلها محليا وجهويا.

  • ووفق المصادر ذاتها، فالسبب الرئيسي وراء إلغاء اللائحة الوطنية للشباب، هو عجز البرلمانيين الشباب النمتواجدين في المؤسسة التشريعية، من تقديم قيمة مضافة للمؤسسة، حيث تم اقتراح تكوينهم أولا في المجالس المحلية، بالجماعات والجهات، قبل ترشيحهم بالبرلمان.

    وأضافت المصادر ذاتها، بأن إلغاء اللائحة الوطنية للشباب، أغضب الطامحين في الترشح ودخول البرلمان، خاصة من المحظوظين الذين يتواجد أباؤهم في الهياكل التنظيمية للأحزاب، لكنها بالمقابل ستحرم شبابا آخرين تعول عليهم قواعد حزبهم لتقديم صورة مشرفة عن الشباب المتحزبين.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي