المديرية العامة للأمن الوطني: 96 في المائة من الجرائم تم حلها خلال سنة 2020

المديرية العامة للأمن الوطني: 96 في المائة من الجرائم تم حلها خلال سنة 2020

المديرية العامة للأمن الوطني

A- A+
  • عالجت مصالح الأمن الوطني برسم سنة 2020 ما مجموعه 851 ألف و 343 قضية زجرية، وتم استجلاء حقيقة 81 ألف و259 قضية منها، وذلك بزيادة تناهز 33 بالمائة مقارنة بعدد القضايا الزجرية التي تم تسجيلها سنة 2019، مشيرة إلى أن نسبة حل الجرائم، فقد عرف تطورا ملحوظا ناهز 96 في المائة، في سابقة فريدة مقارنة مع السنوات الماضية.

    وعزت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ لها اليوم الخميس، هذه الزيادة أساسا إلى حصيلة العمليات الأمنية المنجزة في إطار مكافحة الأفعال والمخالفات التي تشكل خرقا لحالة الطوارئ الصحية، خاصة نشر الأخبار الزائفة، وترويج الكمامات المزيفة والمواد المطهرة بشكل غير مشروع، والجرائم المرتبطة بالتكنولوجيات الحديثة، وكذا خرق تدابير الحجر الصحي.

  • وفي مقابل تنامي مؤشرات هذا النوع من المخالفات والجرائم المرتبطة بسياق جائحة كوفيد – 19، يضيف البلاغ، فقد تم تسجيل انخفاض واضح في الرسم البياني للمظهر العام للجريمة خلال هذه الفترة، إذ تم تسجيل تراجع بنسبة 30 بالمائة في القضايا الماسة بالممتلكات، وناقص 4, 72 بالمائة في القضايا الماسة بالأشخاص، وناقص 22 بالمائة في القضايا المالية والاقتصادية.

    وأبرز ذات البلاغ، معدل الزجر، أي نسبة حل الجرائم، فقد عرف تطورا ملحوظا ناهز 96 في المائة، في سابقة فريدة مقارنة مع السنوات الماضية، وهي نسبة مرتفعة جدا ساهم فيها بشكل أساسي الركون الممنهج لتقنيات الشرطة العلمية والتقنية لدعم الأبحاث الجنائية، وتكثيف العمليات الميدانية ضد الأشخاص المبحوث عنهم والذين بلغ عددهم 117 ألفا و494 موقوفا، وتدعيم البنيات الشرطية المكلفة بمكافحة الجريمة خصوصا الوحدات المتنقلة لشرطة النجدة وفرق مكافحة العصابات، بالإضافة أيضا إلى تسجيل انخفاض ملحوظ في حدود 14 بالمائة في عدد ضحايا الأفعال الإجرامية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    العدالة تنصف الطفلة نور صدقت ”شوف تيفي” وكذب المغرضون