لقاح كورون يعيد خزعبيلات “المؤامرة” لمواقف السياسيين

لقاح كورون يعيد خزعبيلات “المؤامرة” لمواقف السياسيين

A- A+
  • عكس نبيلة منيب الأمينة العامة لحزب الاشتراكي الموحد ومنسقة فيدرالية اليسار، شدد مصطفى الشناوي البرلماني باسم الفيدرالية، بأنه مقتنع حتى النخاع بضرورة وأهمية التلقيح بصفة عامة والتلقيح ضد كوفيد 19 بشكل خاص، حيث يشتغل النائب أصلا كطبيب بالقطاع العام لسنوات طويلة.

    وأضاف النائب من خلال صفحته على الفيسبوك، بأن النواب البرلمانيين والمسؤولين الحكوميين وباقي مسؤولي الدولة والمجتمع المدني، يجب أن يكونوا منسجمين في مواقفهم وتصرفاتهم وممارستهم مع أقوالهم وخطاباتهم، وربط القول بالفعل.

  • وشدد الشناوي، بأنه رغم “اصطفافه في المعارضة، فإنه لايمكن أن نصدق أن الدولة والحاكمين في بلدنا هم بصدد الزج بالأطر الصحية ونساء ورجال التعليم والسلطات المحلية وقوات الأمن وفئات أخرى، إلى الهاوية بحقنهم باللقاح ضد كوفيد19 في إطار التجريب”، متسائلا بالقول “هل هذا معقول؟ وهل هذا ممكن؟ لا ثم لا يمكن أن أصطف مع الخزعبيلات والتفكير غير العقلاني وغير المنطقي والذي يشكك في كل شيئ إلى حدود العدمية”.

    ويأتي موقف البرلماني الشناوي، بعد تصريحات سابقة مشككة لنبيلة منيب حول اللقاح ضد كوفيد 19، وكذا عودة بعض الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك، والتي تشكك في كل شيئ، رغم أن جميع اللقاحات المتوفرة حاليا في العالم، لم تتضح بعد النتائج السريرية للمرحلة الثالثة للقاح المضاد لكورونا.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    القضاء الفرنسي يدين نيكولا ساركوزي بثلاث سنوات سجنا بتهم الرشوة والفساد