تأمين الكركرات: البوليساريو تواصل فبركة البلاغات والجزائر تخوف موريتانيا

تأمين الكركرات: البوليساريو تواصل فبركة البلاغات والجزائر تخوف موريتانيا

A- A+
  • تأمين الكركرات: البوليساريو تواصل فبركة البلاغات والجزائر تخوف موريتانيا من التوسع

    لجأت أغلب وسائل الإعلام الجزائرية المقربة من دوائر القرار خلال اليومين الماضيين، إلى توحيد تقاريرها الإعلامية بزاوية معالجة واحدة، وهي بعث إشارة إلى الشقيقة الجنوبية للمملكة موريتانيا، مفادها أن تأمين الجيش المغربي للمعبر الحدودي الكركرات والمناطق المحاذية، هو بداية لتوسع المغرب جنوبا وشرقا.

  • ولإضفاء الشرعية على معلوماتها المفبركة، استضافت وسائل الإعلام الجزائرية، من أسمتهم بالخبراء الاستراتيجيين بينهم موريتانيون، حيث يتم بث خطاب جديد ضد المغرب ومصالحه، عبر الإشارة إلى وجود أطماع توسعية للمغرب تجاوز حدود الصحراء المغربية، عبر تحليل التصريحات الأخيرة لرئيس الحكومة سعد الدين العثماني.

    وتزامنا والحملات الإعلامية التي تشنها وسائل الإعلام الجزائرية بشكل غير أخلاقي تجاه العملية الأمنية الناجحة باعتراف دولي بالمعبر الحدودي الكركرات، ومحاولة تخويف موريتانيا، تواصل صنيعتها البوليساريو، بث بلاغاتها الحربية التي وصلت إلى البلاغ رقم 19، حيث تتحدث عن بطولات وهجومات وهمية يكذبها الواقع والهدوء الذي تعيشه المدن الصحراوية القريبة من الحزام الأمني خاصة مدن أوسرد والسمارة والزاك.

    ويشير أغلب المتتبعين بأن خطوات الجزائر والبوليساريو بعد عملية تامين الكركرات، هي “شطحات للديك المذبوح”، حيث لم يتقبل بعد الطرفان، الخطوة المغربية والإشادة الدولية المنقطعة النظير للعملية الأمنية التي نفذها الجيش المغربي يوم الجمعة 13 نونبر الماضي.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    اللائحة الوطنية للشباب : استغلال 12 مليون مغربي لاحتفاظ أبناء المتحزبين