جمال الديابي: “شوف تيفي” أول قناة تصل معبر الكركرات والجدار الرملي

جمال الديابي: “شوف تيفي” أول قناة تصل معبر الكركرات والجدار الرملي

A- A+
  • بعدما اشتعلت رمال الصحراء وحققت القوات المسلحة الملكية انتصارا ميدانيا، وجعلت مرتزقة البوليساريو يفرون بدون أحذية، تاركين الخبز الجاف وبعض أمتعتهم وراءهم بعد إضرامهم النار في خيامهم، عملت القوات المسلحة الملكية على تشييد حزام أمني من نقطة الكركرات إلى النقطة 55 للحدود الموريتانية لمنع أي تسلل مستقبلي للعناصر الموالية للجبهة إلى هذه النقطة الحساسة.

    وخلال هذه الأحداث تمكنت كاميرا “شوف تيفي”، وهي أول قناة وصلت إلى المنطقة بعد وقوع الحدث، من نقل ما يروج بالمنطقة، حيث عاينت كاميرا “شوف تيفي” مرور الشاحنات وفرحة سائقيها بعدما تحرروا من استفزازات المرتزقة الذين جعلوهم يعيشون الجحيم لمدة ثلاثة أسابيع، كما تمكنت كاميرا “شوف تيفي” من الوصول إلى الجدار الرملي وإلى الحدود الموريتانية، والدخول إلى مطعم الجنود المغاربة.

  • وفي اتصال بالزميل “جمال الديابي” مراسل قناة “شوف تيفي” بمعبر الكركرات كشف أنه بعد الانتصارات الكبرى للجيش المغربي أصبح الوضع بالمعبر مستقرا بحيث تم تأمينه بالدرك الملكي والقوات المسلحة والجمارك والأمن الوطني. وأضاف مراسلنا أن “الحدث الذي وقع جعلنا نكتشف أن كل ما كانت تروجه البوليساريو من أخبار لا أساس له من الصحة، بل مجرد أخبار تؤكد مدى فشلهم حتى في الحملة الإعلامية، وأكبر كذبة هو حين روجوا على أن الخط 2 يعرف إطلاق النار بين الجيوش المغربية والبوليساريو، في حين الحقيقة عكس ذلك فالأوضاع مستقرة”.

    وأضاف المصدر ذاته أن الخط الذي يربط بين المغرب ونواكشوط مؤمن اليوم أكثر من أي وقت مضى والحافلات تمر بسلام والأوضاع مستقرة، مع العلم أنه قبل تدخل المغرب وتحرير المنطقة من الجرذان، كانت البوليساريو تبتز سائقي الشاحنات وتفرض عليهم إتاوات من أجل المرور، وفي حالة الرفض يتم الاعتداء عليهم وإتلاف سلعهم بطريقة مهينة. ومع تدخل القوات المسلحة عاد السلام للمنطقة، وتم تأمين عبور الشاحنات والمسافرين.

    وأردف مراسل “شوف تيفي”، بالقول إن القناة وصلت إلى منطقة قندهار حيث كانت خيام مرتزقة البوليساريو التي أحرقوها قبل الفرار، ولوحظ بقايا أمتعتهم خاصة أحذيتهم وأكياس فيها خبز جاف، هذه المنطقة سرعان ما تحولت من منطقة كانت تسيطر عليها جرذان البوليساريو إلى منطقة آمنة ومستقرة تمر منها الحافلات والشاحنات بشكل عادي. وخلص المراسل إلى أن الحياة رجعت بمعبر الكركرات وتخلص العابرون من السرقة والاضطهاد من طرف عصابات مدججة بالسيوف والعصي وأصبحوا في مأمن من كل الأخطار.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الحكومة توافق على صرف تعويضات للمشغلين والمستخدمين في قطاعات التظاهرات والترفيه