تأمين الكركرات: هدوء تام بالميدان وحروب بشاشات وإعلام الخصوم

تأمين الكركرات: هدوء تام بالميدان وحروب بشاشات وإعلام الخصوم

A- A+
  • يبدو أن البوليساريو وصنيعتها الجزائر، مازالوا يعتقدون بإمكانية خداع الرأي العام الوطني والدولي عبر الفبركة وبث الشائعات حول الأوضاع بالأقاليم الجنوبية للمملكة المغربية، والمعبر الحدودي الكركرات، بعد تأمينه من طرف القوات المسلحة الملكية، في احترام تام للقوانين الوطنية والشرعية الدولية.

    ومن خلال معاينة بسيطة لوسائل الإعلام المحسوبة على الجزائر والبوليساريو، يتبين مدى الحقد والتلاعب بالمشاعر وبث الشائعات، حيث يتواصل نشر مقاطع فيديو لإسقاط طائرات وتدمير ثكنات واعتقالات بالصحراء المغربية، في حين أن الوضع هادئ بالجهات الجنوبية الثلاثة، وكذا بالمعبر الحدودي الرابط بين المغرب وموريتانيا.

  • وتصر المواقع الإعلامية المحسوبة على خصوم الوحدة الترابية وأبواقهم بالخارج، على نشر معطيات بوجود هجومات متكررة على القوات المغربية على طول الحدود، بل وصل الأمر إلى استغلال تجربة الجيش الجزائري لـ “صاروخ اسكندر الروسي”، واعتبار الحدث بداية إعلان الحرب.

    وأمام آلة الكذب والبهتان التي يفندها الميدان، تشير آخر المعطيات القادمة من الصحراء المغربية والمعبر الحدودي الكركرات، إلى أن الأمور هادئة، وأن المسالك الطرقية مؤمنة بالكامل إلى حدود موريتانيا، حيث عادت حركة السير والربط البري بين المغرب وموريتانيا ودول غرب إفريقيا عبر المعبر الذي أضحى رقما صعبا في التجارة بين إفريقيا وأوربا.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بعد النواب…أعضاء مجلس الدولة الليبي يصلون إلى المغرب