أحرضان: وفاة قيدوم السياسيين الذي عايش ثلاثة ملوك

أحرضان: وفاة قيدوم السياسيين الذي عايش ثلاثة ملوك

A- A+
  • بإحدى المصحات الخاصة بحي حسان بالعاصمة الرباط، لفظ المحجوبي أحرضان أنفاسه الأخيرة، عن عمر يناهز 99 سنة، حيث نقل إلى المصحة بعد تدهور حالته الصحية، خاصة وأنه اختار العيش منذ سنوات بمسقط رأسه والماس، بعد مغادرته العمل السياسي والحزبي.

    ولد المحجوبي أحرضان، في حدود عام 1921، وسط قبيلة أمازيغية في والماس بأواسط جبال الأطلس. حيث درس الإعدادية بمدينة ازرو، والتحق بالمدرسة العسكرية دار البيضا بمكناس التي تخرج منها سنة 1940 برتبة ضابط. وتمَّ توظيفه من قبل الجيش الفرنسي سنة 1949 قائدا بأولماس، كما شارك كضابط في الحركة الوطنية المغربية وكان عضوا بالمجلس الوطني للمقاومة.

  • المحجوبي أحرضان المعروف بـ”الزايغ”، عاصر الإستعمار كما عاصر الاستقلال ودخل في السياسة مبكرا في عهد الراحل محمد الخامس، حيث تقلد وظائف حكومية عديدة، وعين واليا على الرباط بعد الاستقلال مباشرة، وأصبح الكاتب العام للحركة الشعبية في مؤتمرها الثاني بمراكش عام 1962.

    وشارك الراحل، في ثمانية حكومات مغربية، كما تقلد منصب وزير الدفاع في أول حكومة يشكلها الملك الحسن الثاني، وشغل المنصب بين 1961 إلى 1964، وفي غشت 1964، عين وزيرا للفلاحة ثم وزيرا للفلاحة والإصلاح الزراعي في يونيو 1965. وبين فبراير 1966 ومارس 1967، عين وزيرا للدولة مكلفا بالدفاع الوطني.

    وفي 1 مارس 1977، عين وزير دولة وفي 10 أكتوبر من نفس السنة، عين وزير دولة مكلفا بالبريد والمواصلات في حكومة أحمد عصمان عام 1977، وعين وزيرا للتعاون في حكومة المعطي بوعبيد عام 1979، كما عين وزير دولة في حكومة كريم العمراني عام 1983 بصفته زعيم أحد الأحزاب الستة الكبيرة في المغرب.

    وخلال المؤتمر الاستثنائي لحزب الحركة الشعبية المنعقد يومي 4 و5 أكتوبر 1986، أعفي من مهامه كأمين عام للحركة الشعبية. فأسس في يونيو 1991 حزبا جديدا أسماه “الحركة الوطنية الشعبية” الذي تقلد به منصب الأمين العام. وفي يونيو 1997، فاز أحرضان في الانتخابات البلدية.

    وفي مارس 2006 عملت قيادات “الحركة الشعبية” وكل الحركات المنشقة منها، بما فيها “الحركة الوطنية الشعبية” و”الاتحاد الديمقراطي”، على توحيد صفوفها في حزب واحد هو “الحركة الشعبية”، وتم اختيار المحجوبي أحرضان رئيسا للحزب ومحمد العنصر أمينا عاما.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    النقابة الوطنية للصحافة ترفض التشهير بالصحافيين وتندد:”زيان شهر وأساء للجميع”‎