بعدالنجاحات المبهرة للمغرب:انفصاليو البوليساريو يصابون بالهلوسة واختلاق الأوهام

بعدالنجاحات المبهرة للمغرب:انفصاليو البوليساريو يصابون بالهلوسة واختلاق الأوهام

A- A+
  • بعد النجاحات التي سجلها المغرب في مرمى جبهة البوليساريو، على المستوى الديبلوماسي عبر فتح 16 قنصلية لدول إفريقية بمدينتي الداخلة والعيون، وانضمام دولة الامارات العربية التي فتحت قنصليتها قبل أيام، أربكت خطوات الانفصاليين وأصابهم الرهاب والهيستيريا، وأصبحوا يخبطون خبط عشواء ويتوهمون ويختلقون أحداث ووقائع بعيدة كل البعد عن الحقيقة.

    وكان آخر هذه الهلوسات الفاشلة، تداول هؤلاء المرضى النفسانيين بجبهة البوليساريو، تسجيلا صوتيا عبر تطبيق التراسل الفوري ” واتس اب” لأعمال لحبيب محمد عبد العزيز (نجل محمد عبد العزيز رئيس ما يسمى بـ”المديرية العامة لوزارة الدفاع” ادعى فيه أن 11 جنديا مغربيا قد فروا من مواقعهم وانضموا إلى المنطقة العسكرية الخامسة لـ “البوليساريو” على مستوى بير لحلو”.

  • وكشفت مصادر خاصة أن هذه الأكاذيب لا أساس لها من الصحة، وأنها تدخل في إطار الحرب النفسية، بعد الإخفاقات الكبرى والصفعات المتتالية التي يتلقاها الخصوم، كل يوم على مرأى ومسمع من المنتظم الدولي.

    وتأتي هذه الأوهام التي يتم نشرها، بعدما رصدت حسابات خاصة بوزارة المالية والاقتصاد المغربية، ضمن قانون مالية 2021، في بند ضمن الميزانية المخصصة للتحملات المشتركة، وفقا لما ذكرته أسبوعية “المشعل” في عددها الأخير، اعتمادا ماليا يفوق 65 مليار سنتيم لتمويل عمليات عودة المحتجزين من مخيمات الذل والعار في تندوف وضمان التقريب بين العائلات الصحراوية.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    لكحل يتمرد على الوداد والناصيري يرفض التفاوض معه مرة أخرى