الأردن.. أحداث شغب بالتزامن مع الانتخابات تعصف بمنصب وزير الداخلية

الأردن.. أحداث شغب بالتزامن مع الانتخابات تعصف بمنصب وزير الداخلية

بشر الخصاونة

A- A+
  • أعلن رئيس الوزراء بشر الخصاونة، اليوم الخميس، استقالة وزير الداخلية توفيق الحلالمة، خلال إيجاز حكومي.

    وخلال الإيجاز الذي يشارك به كل من رئيس هيئة الأركان المشتركة، ومدير الأمن العام، أكد رئيس الوزراء أن الحلالمة قرر الاستقالة، من منطلق المسؤوليّة الأدبيّة، وقد رفعت الاستقالة للملك عبد الله الثاني ونسّبت بالموافقة عليها.

  • وجاءت استقالة الحلالمة، مباشرة بعدما شهدت محافظة الرمثا الأردنية، اليوم الخميس، أحداث شغب أمام مبنى المتصرفية، وتوجهت قوة أمنية خاصة إلى الموقع للتعامل مع المحتجين الذين بلغ عددهم نحو 50 شخصا، وفقا لوكالة “عمون” الإخبارية الأردنية.

    وقام المحتجون بإضرام النار بالإطارات وإغلاق الطرق بالحجارة، حسبما كشف مصدر أمني للوكالة الإخبارية.

    وأمس الأربعاء، أمر وزير الداخلية الأردني، توفيق الحلالمة، بتفعيل أمر الدفاع رقم 20 القاضي بمنع التجمعات في المناسبات واستخدام إجراءات وأدوات الوقاية والسلامة العامة.

    وأوضح وزير الداخلية أن هذا الإجراء جاء بسبب تطورات الوضع الوبائي وازدياد أعداد الإصابات وعدم التزام بعض المواطنين بأوامر الدفاع، ما يتسبب بنتائج سلبية على صحة المواطن وسلامته وللحيلولة دون انتقال عدوى كورونا.

    بالمقابل قال ملك الأردن، عبدالله الثاني، إن القانون يطبق على الجميع ولا استثناء لأحد، كما استنكر المظاهر المؤسفة التي تسبب بها البعض بعد العملية الانتخابية، واصفا إياها بـ”خرق واضح للقانون”.

    وأضاف ملك الأردن أن “المظاهر المؤسفة التي شهدناها من البعض بعد العملية الانتخابية، خرق واضح للقانون، وتعدٍ على سلامة وصحة المجتمع، ولا تعبر عن الوعي الحقيقي للغالبية العظمى من مواطنينا في جميع محافظات الوطن الغالي. نحن دولة قانون، والقانون يطبق على الجميع ولا استثناء لأحد”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    ضرباتهم عوينة.. الفنانة ”ماجدة أزناك” تتعرض للاعتداء بعد إصابة فركوس بكورونا