أطباء القطاع العام متذمرون من حكومة العثماني ووزير الصحة أيت الطالب آوت

أطباء القطاع العام متذمرون من حكومة العثماني ووزير الصحة أيت الطالب آوت

A- A+
  •  

    بعدما خاض أطباء القطاع العام إضرابا واسعا عبر ربوع المملكة الأسبوع الماضي لمدة 48 ساعة، كخطوة إنذارية موجهة لوزارة الصحة، من المنتظر أن تنظم النقابة المستقلة لأطباء القطاع العام وقفات احتجاجية أمام كل من وزارة الصحة ووزارة المالية، يعلن عن توقيتها لاحقا، وكذا الاستعداد لتنظيم مسيرة وطنية بمشاركة كل الأطباء والصيادلة وجراحي الأسنان في القطاع العام، تنطلق من وزارة الصحة إلى مقر البرلمان، ثم تنظيم وقفة أمامه، حسب ما كشفه الكاتب العام للنقابة المنتظر العلوي في حوار مع أسبوعية “المشعل” الصادرة اليوم الخميس في عددها 721.

  • عودة الأطباء مجددا إلى الإضراب فرضها تخاذل الحكومة، حسب العلوي، في تنفيذ الاتفاق الذي تم إبرامه في غشت الماضي، بين النقابة ووزارة الصحة، مؤكدا أن الأطباء لا يطالبون بامتيازات إضافية أو كماليات، وإنما بحقوقهم المشروعة، لذلك قرروا خوض أشكال احتجاجية استهلوها بإضراب وطني..

    وحمل العلوي مسؤولية الأوضاع إلى الحكومة ككل قائلا: “نحن نتعامل مع وزارة الصحة، ومن خلال تعاملنا معها فإن وزارة الصحة ترافعت باسم الوزير أمام وزارة المالية، لكن يظل كل شيء حبرا على ورق، لذلك فنحن نحمل المسؤولية كاملة للحكومة”.

    وأكد العلوي في حواره أن للنقابة ملفا مهنيا صرفا لا يخضع لحسابات سياسوية، مشيرا أنهم يتعاملون مع مسؤولين بملف مطلبي شامل وعادل، وكل هؤلاء الوزراء المتعاقبين على وزارة الصحة أقروا أن للأطباء الحق في كل مطالبهم، وهذا يجعلنا نتساءل عمن يقف حقيقة في وجه مطالب الأطباء، يقول العلوي.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الكويت..أول انتخابات برلمانية في عهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح