المينورسو تفاوض المحتجين بالكركرات..والجزائر تستورد الطماطم لتصديرها لموريتانيا

المينورسو تفاوض المحتجين بالكركرات..والجزائر تستورد الطماطم لتصديرها لموريتانيا

A- A+
  • عاد القيمون على بعثة المينورسو بالصحراء المغربية إلى معاودة التفاوض مع مناصري جبهة البوليساريو الإنفصالية، الذين يواصلون إغلاق الطريق البرية الرابطة بين جنوب المملكة المغربية وشمال موريتانيا، وسط غضب ومعاناة سائقي أزيد من 1500 شاحنة.

    ووفق معلومات حصلت عليها “شوف تيفي” فقد عاد مسؤولون بالمينورسو يوم أمس السبت 7 نونبر 2020، إلى فتح مفاوضات جديدة مع مناصري البوليساريو، بهدف مغادرتهم للمنطقة العازلة التي تشرف عليها بعثة المينورسو، وكذا فتح الطريق البرية، امتثالا للقرارات الاممية، حيث يتقدم وفد المينورسو، المسؤول عن المفوضين وهو روسي الجنسية، بالإضافة الى المسؤول عن أمن البعثة وهو مصري الجنسية.

  • وتزامنا مع محاولات مسؤولي البعثة فتح الطريق البرية، تواصل الجزائر استغلال الظرفية، لمحاولة التغطية على النقص المسجل للمواد الفلاحية بالأسواق الموريتانية، لإيجاد موطئ قدم لها، ليس فقط بموريتانيا وانما بدول غرب افريقيا، حيث وضعت السلطات الجزائرية العشرات من الطائرات التجارية، لنقل الخضر والفواكه.

    وأفادت مصادر اعلامية موريتانية بأن الجزائر ستوسع من المنتوجات التي تقوم بتصديرها مؤخرا لموريتانيا، حيث أضافت الطماطم المستوردة من تركيا، إلى جانب البطاطس والبصل إلى المنتوجات الفلاحية الموجهة الى موريتانيا، بهدف تعويض المنتوجات الفلاحية المغربية.

    المصادر ذاتها، سجلت أن اسعار الخضر والفواكه القادمة من الجزائر مرتفعة وبجودة رديئة مقارنة مع المنتوجات الفلاحية المغربية، التي تحظى بسمعة طيبة بين الموريتانيين وكذا دول غرب افريقيا، حيث لن تستطيع الجزائر منافسة المغرب من حيث الإنتاج والجودة، خاصة وانطلاق استثمارات فلاحية ضخمة بجهة الداخلة واذي الذهب.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الملك يبعث برقية تعزيةللرئيس الفرنسي ماكرون في وفاة الرئيس الأسبق فاليري جيسكار