بين التزكيات وضمان المستقبل.. بيجيديون يتمردون على العثماني

بين التزكيات وضمان المستقبل.. بيجيديون يتمردون على العثماني

A- A+
  • لازالت إدارة حزب العدالة والتنمية، تتوصل بشكل يومي تقريبا، من الهيئات المحلية والمجالية للحزب، باستقالات العديد من الأعضاء، لأسباب مختلفة أهمها انقلاب الحزب على بعض مبادئه، وكذا التنافس بين أبناء قادته للتواجد في اللوائح الوطنية.

    مصدر من إدارة الحزب، أفاد بارتفاع طلبات المستقلين من الحزب، بمن فيهم منتخبون سابقون، مضيفا أن أغلب المستقلين يبررون خطوتهم بالظروف الخاصة، لكنه أكد أنه “لا يوجد قط يهرب من دار العرس”، مشيرا إلى أن الحزب يعيش فعلا أزمة داخلية صامتة لا يعرف زمن انفجارها وخروجها للعلن.

  • وأوضح المصدر ذاته أن الأمانة العامة للحزب برئاسة سعد الدين العثماني الأمين العام، على دراية بالموضوع، لكنها ترفض التدخل والبحث عن الأسباب الحقيقية لارتفاع طلبات الإستقالات الكتابية، وكذا تجميد العشرات من اعضاء الحزب جميع نشاطاتهم احتجاجا على الاوضاع الداخلية بالتنظيم.

    وقال المصدر ذاته إن الطريقة التي يحسم بها حزب “المصباح” مرشحيه خلال السنوات الماضية، سيتم تجاوزها أو على الأقل تعديلها استعدادا للإنتخابات المنتظرة السنة المقبلة، مشيرا لوجود صراعات طاحنة بين قياديين بالحزب وهيئاته الموازية، حيث أضحى بعض الأعضاء يرون أنفسهم الأجدر لنيل المناصب باسم الحزب، فيما آخرون يرغبون في الحصول على وظيفة أو منصب “لضمان المستقبل”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بعد النواب…أعضاء مجلس الدولة الليبي يصلون إلى المغرب