لشكر يزور سوس “لإقبار” حركة الغاضبين والتفاوض على التزكيات

لشكر يزور سوس “لإقبار” حركة الغاضبين والتفاوض على التزكيات

A- A+
  • يعقد ادريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، لقاءات ماراطونية اليوم الأحد 18 اكتوبر، مع مسؤوليه الجهويين والإقليميين بجهة سوس ماسة، حيث تاتي الزيارة، تزامنا والصراع الكبير بين الإتحاديين بالجهة، خصوصا ومعطيات عودة ترشح طارق القباج رئيس بلدية اكادير السابق، وأحد المغادرين للحزب احتجاجا على تدبيره.

    وكان مسؤولو حزب الوردة بسوس، أول الداعين منذ شهور، لإسقاط ادريس لشكر، بل إن الحركة التصحيحية التي جمعت أغلب الغاضبين ضد تدبير الحزب، انطلقت من جهة سوس ماسة، حيث لازال العديد من قياديي الحزب بالجهة لايثقون في حسن تدبير القيادة الحالية للتحالفات الحكومية، وتدبير الحزب اليساري.

  • كما تأتي تحركات لشكر تزامنا ووجود مطالب من قبل أعضاء الحزب بالجهة، على ترشيح طارق القباج عمدة اكادير السابق كمرشح للحزب بالمدينة، نظرا لصعوبة حصول الحزب على مقعد برلماني بأكادير، بسبب صعوبة منافسة حزب التجمع الوطني للأحرار والعدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة.

    وأوضح مصدر مطلع، في حديث مع “شوف تيفي” أن إدريس لشكر، سيفتح نقاشات الترشح للانتخابات المقبلة، حيث ستكون مفاوضات داخلية بين مسؤولي الحزب، لتحديد مرشح الحزب، وكذا الإعلان عن المصالحة بين المتصارعين في الجهة، خاصة وأن المنطقة مقبلة على حرب ضروس لنيل أصوات المنتخبين، وقد تكون كذلك منطقة ترشح قيادات بأحزاب الاستقلال والأحرار والبيجيدي.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي