رفض الدولة رفع الحيف عن ”المقدمين والشيوخ” يصل إلى البرلمان

رفض الدولة رفع الحيف عن ”المقدمين والشيوخ” يصل إلى البرلمان

A- A+
  • وصلت الأوضاع الاقتصادية والمعنوية التي يعيشها أعوان السلطة إلى البرلمان، تزامنا والعمل الدؤوب التي تقوم به السلطة بمختلف تشكيلاتها، للتصدي لجائجة فيروس كورونا، عبر ضبط الأسواق والتجمعات.

    وأوضح البرلماني سعيد بعزيز عن فريق الاتحاد الاشتراكي بمجلس النواب، في سؤال كتابي موجه للحكومة، أن ” أعوان السلطة من شيوخ ومقدمين سواء في المجال الحضري أو القروي يقومون بدور كبير في خدمة الوطن، بدءا من الإدارة الترابية وباقي المصالح الإدارية الأخرى، ولفائدة المواطنات والمواطنين، وأنهم من العناصر الأساسية التي يرتكز عليها في المنظومة الأمنية، والحياة الإدارية للأشخاص”.

  • وتابع البرلماني حديثه بالقول إن “هذه الفئة أبانت عن مساهمتها الفاعلة، ووقوفها في الصفوف الأمامية خلال الأزمة الصحية التي تمر منها بلادنا بسبب جائحة كورونا ـ كوفيد 19، حيث إنه رغم هذا الدور الهام الذي يقومون به، لا تزال هذه الفئة تعاني نتيجة إقصائها وتهميشها من منظومة الوظيفة العمومية من جهة، وعدم تدخل الحكومة لتحسين أوضاعها المادية والمعنوية من جهة ثانية”.

    وأضاف البرلماني في سؤاله الكتابي الموجه لوزارة الداخلية أن “هذه الفئة تبقى دائما خارج مختلف التدخلات التي تقوم بها الدولة سواء فيما يتعلق بتحسين الأجور أو باقي التدخلات الاجتماعية الأخرى”.

    وتساءل البرلماني ذاته عن الأسباب الحقيقية الكامنة وراء عدم إدماج هذه الفئة في سلك الوظيفة العمومية، وكذا غياب الحكومة عن التدخل من أجل تحسين أوضاع هذه الفئة المادية والمعنوية، بالإضافة الى مصير أعوان السلطة بعد إصابتهم بعجز صحي دائم أو تجاوز سن التقاعد.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    سماسرة تحف ينتحلون صفةالمهدي قطبي لاقتناء قطع فنية باسم المؤسسة الوطنية للمتاحف