الأطر الصحية بالدريوش تعلن تنظيم مسيرة احتجاجية نحو الولاية

الأطر الصحية بالدريوش تعلن تنظيم مسيرة احتجاجية نحو الولاية

A- A+
  • يعتزم أطر القطاع الصحي بإقليم الدرويش، يوم الخميس 8 أكتوبر، تنظيم مسيرة احتجاجية من مقر المديرية الجهوية للصحة نحو ولاية الجهة الشرقية، بعدما نظموا وقفة احتجاجية يوم الخميس 1 اكتوبر للتعبير عن استنكارهم لما أسموه بـ”تعسفات مسؤولي المركز الصحي الدريوش”.وفق بلاغ.

    ودقت النقابة الوطنية للصحة “المكتب الجهوي للشرق التابعة للفيدرالية الديمقراطية للشغل”، في بيان لها، ناقوس الخطر، في ظل فشل مسؤولي قطاع الصحة في حل المشاكل المتراكمة وتقديم أجوبة على عدد من الإشكالات التي تؤرق المرتفقين والموظفين بقطاع الصحة على حد سواء.

  • وأكد البيان أن دخول الأطقم الصحية في سلسلة احتجاجات تصعيدية، يأتي للتعبير عن رفضها لـ “التضييق والشطط في استعمال السلطة من طرف المسؤولين المحليين”. داعية الوزارة إلى فتح تحقيق في مجموعة من الاختلالات التي يعرفها المركز الصحي الدريوش.

    وأشار بيان النقابة الوطنية للصحة إلى أنه وبدل فتح الحوار مع الشغيلة الصحية من أجل ايجاد حلول للمشاكل المتراكمة، لجأ المندوب الإقليمي إلى “التضييق على مناضلي النقابة بالاستفسارات والمكائد، كانت آخرها الشكاية التي تم على إثرها استدعاء بعض مناضلي النقابة للمحكمة”.

    وأضاف البيان أن المركز الصحي يعرف “تعسفات يومية وخروقات إدارية تستوجب متابعة قانونية وإدارية من قبيل تعريض المرضى والمرتفقين للخطر والزج بمناضلي النقابة للعمل في غرفة العزل والمستعجلات في نفس الوقت، وتحرير تقارير مغلوطة، والتستر على الموظفين الأشباح”، وهو ما اعتبرته النقابة يشكل خرقا لقانون الوظيفة العمومية.

    وشجبت النقابة استمرار المسؤولين الإقليميين والجهويين للصحة بجهة الشرق في سياسة صم الآذان، وإغلاق أبواب الحوار لحل المشاكل العالقة والمتراكمة، مؤكدين إصرارهم واستعدادهم للتصعيد في حالة عدم الاستجابة لمطالبهم التي وصفوها بـ “المشروعة “.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي