كورونا تؤجل الأزمة بين العثماني ووزيره في الصحة حول التعيين بالمناصب

كورونا تؤجل الأزمة بين العثماني ووزيره في الصحة حول التعيين بالمناصب

A- A+
  • يعيش خالد بنطالب، وزير الصحة العمومية، ظروفا صعبة بسبب الإنتقادات الشديدة الموجهة للوزارة في ما يخص صفقاتها لمواجهة فيروس كورونا المستجد من جهة، وكذا رفض سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، الموافقة على تعيين الشخصية التي اقترحها الوزير لنيل منصب الكاتب العام للوزارة.

    وحسب معطيات حصلت عليها “شوف تيفي”، فلازال منصب الكاتب العام لوزارة الصحة العمومية شاغرا، حيث إن المنصب اليوم يدبر من طرف كاتب عام بالنيابة ومكلف فقط من الوزير بتدبير المرفق إلى حين التعيين الرسمي، خاصة وأن المنصب الذي يعين في المجلس الحكومي حساس في هرم الإدارة.

  • ووفق المعطيات ذاتها، فالوزير بنطالب لم يتوصل بتبرير مقنع من رئيس الحكومة حول تعيين كاتب عام للوزارة، خاصة وأن الوزارة قامت بسلك المساطر القانونية المتبعة، للتباري حول المناصب العليا والسامية، لكن سعد الدين العثماني مازال يصر على تأجيل الموضوع رافضا بشكل غير مباشر الشخصية التي اقترحها الوزير، نظرا للعلاقة التي تربط الوزير بالشخصية المحظوظة والمرشحة لنيل منصب الكاتب العام.

    واستناذا للمعطيات ذاتها، فسعد الدين العثماني لاينظر بعين الرضا لمنجزات وعمل وزيره في الصحة، حيث يرى العثماني أن وزيره تجاوزه خلال استصدار بعض القرارات المصاحبة لفيروس كورونا، وكذا تدبيره لبعض الملفات خاصة الصفقات وتدبير الموارد البشرية، حيث تم تأجيل تعيين منصب الكاتب لوزارة الصحة من قبل المجلس الحكومي لمرات متعددة دون توضيح حول الموضوع.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    توقيف ثلاثة أشخاص بالناظور متورطين في جرائم نصب واحتيال وتنظيم للهجرة السرية