أساتذة التعاقد يعلنون خوض إضراب وطني عن العمل يومي 6 و 7 أكتوبر

أساتذة التعاقد يعلنون خوض إضراب وطني عن العمل يومي 6 و 7 أكتوبر

A- A+
  • عبرت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين عن غضبها تجاه وزارة التربية الوطنية نتيجة لما سمته “ترويج مغالطات لتضليل الرأي العام والتسويق بأن الدخول المدرسي كان ناجحا”، مؤكدة أن الواقع يكشف عن وجود اختلالات تفند ادعاءات الوزارة، معلنة عن خوض إضراب وطني ليومين في شهر أكتوبر المقبل.

    وأوضحت التنسيقية في بلاغ لها اليوم الاثنين، أن الدخول المدرسي تميز هذه السنة بالارتباك والتخبط، وهو ما تبين من خلال بلاغات ليلية مفاجئة، وعدم تحمل الوزارة مسؤوليتها في حسم نمط التعليم، وتحميل الأسر مسؤولية شراء وسائل التعقيم، مشددة على انعدام وسائل التعقيم وشروط الوقاية من كوفيد-19 بمعظم المؤسسات التعليمية، وعدم الأخذ بعين الاعتبار صحة الأطر، خاصة المصابة بأمراض مزمنة، إضافة إلى الخروقات التي شابت عملية تدبير الفائض والخصاص.

  • و أشار أساتذة التعاقد في ذات البلاغ، إلى أن الوزارة والحكومة تحاولان تمرير مغالطات مفادها تحقيق مطالبهم، في حين أن الفوارق بينهم وبين الأساتذة النظاميين لا تزال مستمرة، معلنة عن تسطيرها لبرنامج إنذاري، يتخلله إضراب وطني إنذاري يومي 6 و7 أكتوبر المقبل، مع أشكال نضالية موازية، معبرين عن رفضهم لمخطط التعاقد وكل تجلياته، مع استنكارهم للاقتطاعات في حق الأساتذة الذين مارسوا حقهم في الإضراب.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي