تقرير هيئة النزاهة: معدلات الفساد بين أعضاء البرلمان %41 والحكومة %39

تقرير هيئة النزاهة: معدلات الفساد بين أعضاء البرلمان %41 والحكومة %39

A- A+
  • قدمت الهيئة الوطنية للنزاهة والوقاية من الرشوة ومحاربتها صورة سوداء عن واقع الفساد في المغرب، مؤكدة في تقريرها السنوي الخاص بسنة 2019، بأنه رغم التحسن الطفيف الــذي عرفـه تنقيط المغــرب في مؤشر ملامسة الفســاد برسـم ســنة 2018، لكنه في سنة 2019، حصل المغرب على 41/100 برتبـة 80/180.

    ووفق التقرير الذي اطلعت عليه “شوف تيفي” ففي إطار المؤشر الخاص بإفريقيـا برسـم سـنة 2019 ،اعتبر %53 من المستجوبين المغاربة، أن الفسـاد يتصاعد في المغـرب، وأن الإجـراءات الحكوميـة في هـذا المجـال غيـر فعالـة في تقديـر مـا يناهـز %74 مـن المستجوبين، في تراجع تنازلي بـ 10 نقـاط مقارنـة مـع 2015، في حين أن نسـبة المغاربة الذين يعتبرون تلـك السياسـات جيدة لا تتعدى %13 مقارنـة مـع %30 سـنة 2015، كما أكد %31 منهـم علـى اضطرارهم لدفع رشاوى للولوج إلى بعـض الخدمـات الأساسـية، فيمـا أكـد %49 منهـم عـدم انخراطهم في مواجهـة الفسـاد، مـن خـال عـدم قيامهـم بالتبليـغ، سـواء علـى خلفيـة اقتناعهـم بعـدم الجـدوى أو خوفـا مـن الانتقـام.

  • ووفق التقرير ذاته، فقد رصـد تقريـر “مقيـاس الفسـاد العالمي بمنطقة الـشرق الأوسـط وشمال إفريقيا 2019 “معدلات الفســاد، بالنسبة للمؤسســات، حســب المستجوبين، حيث وصل بين أعضاء البرلمان %41، وأعضاء الحكومة %39، والموظفون الترابيون %38، و الحكوميون %37، ومديرو الأعمال %28، والقضاة والموظفون القضائيون %26، والشرطة %24، والمنظمات غير الحكومية %22، والزعماء التقليديون %21، والزعماء الدينيون %11.

    ولإبراز تفشي الفساد حسب التقرير خلال هذه الفترة، أوضح أن %53 مــن المستجوبين يعتبرون أن الفســاد تفشى أكثر من السابق، مقابـل %12 الذيـن عـبروا عـن تسـجيل انخفاض في التعاطي لـه، أما وبخصـوص الاستعداد لمواجهة آفـة الفسـاد، أكـد %49 مـن المستجوبين أنهـم مسـتعدون و لهـم الثقـة في إمكانية التأثير عـلى منحنـى تطـور الفسـاد.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الوسط الفني المغربي يفجع بوفاة رائدة الطقطوقة الجبلية شامة الزاز