الجواهري: طبع المزيد من الأوراق النقدية وضخها في السوق المالية ينطوي على مخاطر

الجواهري: طبع المزيد من الأوراق النقدية وضخها في السوق المالية ينطوي على مخاطر

A- A+
  • قال والي بنك المغرب، محمد الجواهري، مساء اليوم الثلاثاء، إنه يعارض بشدة عمليات طبع الأوراق المالية، وضخها في السوق المالية المغربية من أجل مواجهة تداعيات جائحة كورونا.

    وأبرز الجواهري في ندوة تفاعلية بثتها قناة بنك المغرب على اليوتيوب أمام وسائل الإعلام الوطنية، إن مثل هذه المقترحات تنطوي على مخاطر كبيرة، متعلقة بارتفاع التضخم وامتصاص النقد الأجنبي، وميزان الأداءات، ويمكن أن تؤدي إلى ارتفاع عجز الميزان التجاري الخارجي.

  • وأوضح والي البنك المركزي، أن أزمة “كوفيد-19” وتبعاتها الاقتصادية على الاقتصاد العالمي، هي أزمة أصعب من الأزمات المالية العالمية السابقة، بسببب طابعها الشمولي: “إنها أزمة عالمية واقتصادية واجتماعية وصحية”.

    وأبرز الجواهري، أن عملية طبع الأوراق النقدية عملية معقدة، متعلقة بأداء الاقتصاد الوطني، وليست عملية اعتباطية، مؤكدا أن بعض الدول لجأت لمثل هذه الإجراءات تواجه حاليا وفي المستقبل معدلات تضخم خيالية.

    وكانت دعوات “عبقرية” أفتت بمزيد من طبع النقود، كان أهمها الوزير السابق لحسن الدوادي، الذي أفتى بطبع المزيد من الأوراق النقدية لمواجهة تداعيات جائحة كورونا على الاقتصاد الوطني، الذي تراجع أداؤه، حيث يتوقع بنك المغرب وفق ما صرح به الجواهري اليوم الثلاثاء، أن الاقتصاد الوطني سيتراجع إلى ناقص 5.2 في المئة خلال 2020.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    طقس غائم وزخات مطرية متفرقة في أقاليم المملكة اليوم الاثنين