الفردوس..الفتى المدلل للاتحاد الدستوري يعود للاستوزار من بوابة التعديل الحكومي

الفردوس..الفتى المدلل للاتحاد الدستوري يعود للاستوزار من بوابة التعديل الحكومي

A- A+
  • بتعيين عثمان الفردوس وزيرا للثقافة والشباب والرياضة خلفا لزميله في الحزب، يعود الفتى المدلل لحزب الاتحاد الدستوري إلى الاستوزار بعدما غادره بداية الدخول السياسي الحالي، في إطار تعديل حكومي استثنائي عصف بكتاب الدولة في إطار تجميع القطاعات الحكومية في قطاع كبير، بعدما كان قطاع الاستثمار الذي دبره عثمان الفردوس عن الاتحاد الدستوري، تحت مظلة عبد الحفيظ العلمي وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الرقمي و الاستثمار.

    بداية الفردوس كانت مع الاستوزار خلال تعيينه 5 أبريل 2017 كاتبا للدولة لدى وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي مكلف بالاستثمار، بتاريخ 13 يناير 1979.
    حصل الفردوس الذي عينه الملك مساء اليوم الثلاثاء وزيرا للثقافة والشباب والرياضة، على شهادة ماستر في الصحافة (2005-2007) من معهد الدراسات السياسية بباريس، وعلى شهادة ماستر تنفيذي من المدرسة الوطنية للإدارة سنة 2016، سلك الدراسات العليا الأوروبية، و حصل على ديبلوم من المدرسة العليا للتجارة بنانت-أطلانتيك أودونسيا)

  • استهل مسيرته المهنية كمستشار مدقق بمؤسسة برايس واتر هاوس كووبرز بباريس ما بين 2003 و2006. ثم تولى منصب مدير مكلف بمهمة بمكتب الاستشارة “مينا ميديا كونسولتين” بالرباط ما بين 2008 و2016. ثم شغل منذ يوليوز 2016 منصب مسير لمكتب “أوروبا كونساي” بالدار البيضاء.

    وتولى الفردوس منذ يناير 2017 رئاسة نادي جبل طارق “كلوب جيبرالتار. “، وهو دائرة تفكير موجهة لتحفيز انخراط المغرب الكبير في المشروع الأوربي. وقد تولى أيضا مهام الكاتب العام لجمعية خريجي العلوم السياسية بالمغرب ما بين 2012 و2016.

    وصدرت للفردوس مجموعة من المؤلفات منها على الخصوص “النتائج غير المتوقعة لمعاهدة لشبونة حول السياسة الأوروبية للمغرب” في يناير 2017، و”طرق الحرير: المغرب الكبير يشهد عاجزا التدهور الاقتصادي لأوروبا” خلال نونبر 2016، و”البريكزيت وقصور الرؤية الاستراتيجية المقلق لبروكسيل بالبحر الأبيض المتوسط” في يوليوز 2.

    ويعد الفردوس أصغر وزير في حكومة العثماني الأولى، وكذلك أصغر وزير للثقافة في تاريخ المغرب.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    أخنوش: الفلاحة المغربية اكتسبت مناعة قوية وقدرة كبيرة على التأقلم مع المتغيرات