حضيو راسكم.. دراسة صادمة: “كورونا يصيب الخصيتين ويتسبب في العقم للرجال”

حضيو راسكم.. دراسة صادمة: “كورونا يصيب الخصيتين ويتسبب في العقم للرجال”

A- A+
  • أكدت دراسة صينية مؤخرا أن فيروس كورونا المستجد لا يضر فقط بالرئتين، ولكن أيضًا بالكلى والخصيتين، مما قد يؤدي إلى عقم الذكور، ولخص الفريق البيانات السريرية لثلاث دراسات شملت 147 مريضاً.

    ووفق ما كشف عنه موقع “الحرة”، أمس الاثنين، فقد وجدت الدراسة أن الخلل الكلوي يحدث في 3 – 10 % من المرضى، كما يحدث بعض التلف في المسالك البولية والجهاز التناسلي الذكري، ويصيب الفيروس بشكل كبير الخلايا الأنبوبية الكلوية، والخلايا في القنوات المنوية في الخصيتين، وتشير نتائج الدراسة إلى أن الفيروس قد يرتبط مباشرة بالخلايا، مما قد يسبب تلفًا في الكلى وأنسجة الخصية للمرضى.

  • وشدد الموقع على أن الباحثين، حذروا من أن تلف الخصية الناجم عن الفيروس في بعض الحالات قد يؤدي إلى العقم عند الذكور، وأضافوا أنه يجب على الأطباء الانتباه إلى الالتهابات التي يسببها الفيروس في الخصية، وأنه يجب على الأطباء إجراء تقييم لوظائف المرضى الإنجابية، خاصة صغار العمر منهم.

    وقالت الدكتورة جزلة فضة، أخصائية الصحة والوقاية، للموقع إن إنزيم (ACE2) الذي يتواجد غالبا في أغشية الرئتين والخصيتين والكلى، هو المستقبل بشكل أساسي للفيروس، مما قد يؤدي إلى إصابة الخصية وتلفها.

    وأكدت فضة في تصريحات لموقع قناة “الحرة” أن تلف الخصيتين قد يؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية ومجموعة هرمونات الأندروجين (Androgen) ومنها هرمون التستوستيرون (Testosterone) المسؤول عن الوظائف الجنسية عند الذكور.

    وأشارت إلى أن هذه الدراسات تهدف إلى ضرورة فحص الوظائف الحيوية للخصية للمرضى بعد شفائهم من المرض.

    وأضافت فضة أنه من الصعب الحكم بشكل علمي كامل على مدى صحة ودقة هذه الدراسات، وخاصة في ما يتعلق بإصابة الرجال بالعقم، لأنه لم يمض إلا شهر أو أكثر على المرضى الذكور الذين تماثلوا للشفاء، وأن الحكم بتسبب الفيروس بعقم قد يكون سابق لأوانه.

    وأوضحت الطبيبة أنه عندما يصاب الإنسان بالفيروس يكون جسمه في حالة حرب، لذلك بعد الشفاء قد يعاني من مشاكل في بعض الوظائف الحيوية لأعضاء الجسم، والتي تكون منها الخصيتين، كما أن الجهاز المناعي للجسم أثناء مقاومته للفيروس، قد يسبب ضغطا على أجهزة الجسم.

    وأكدت الطبيبة للموقع أن دراسات مثل هذه لتكون دقيقة لابد أن تكون على عدد كبير من المرضى من مجتمعات مختلفة وليست الصين فقط، وبعد فترة من شفائهم من المرض.

    وأكدت أن هذه المشاكل في أعضاء الجسم ومنها الخصيتان قد تكون مؤقتة وترجع إلى طبيعتها بعد فترة.

    تجدر الإشارة إلى أن رواد مواقع التواصل في الصين، تداولوا مقالاً تم نشره على موقع حكومة مدينة ووهان قبل أن يتم حذفه، يؤكد أن فيروس كورونا يؤثر على الخصيتين عند الرجال وقد يؤدي إلى العقم.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي