من تكون القائدة حورية “أيقونة” زمن كورونا

من تكون القائدة حورية “أيقونة” زمن كورونا

A- A+
  • “اللي عندها شي مجتهد تشدو.. واللي عندها شي كسول تصيفطو ليا نتكلف بيه” كانت هذه من بين أشهر العبارات التي دخلت بها القائدة بلصيق حورية بيوت المغاربة وكذا قلوبهم.

    مخاطبتها التلقائية والشعبية للمواطنين خلال حملة تحسيسية بآسفي، لدعوة المواطنين إلى البقاء في منازلهم، جعلت منها “أيقونة” البولميك الذي يرافق إجراءات الحد من انتشار فيروس كورونا بالمغرب.

  • واستعملت القائدة حورية، الحاصلة على دكتوراه في العلوم السياسية والقانون الدستوري من جامعة الحسن الثاني بالبيضاء، أسلوبا بسيطا وسهل الوصول إلى المتلقي، ما خلف إعجابا كبيرا من قبل المواطنين وهو ما جعل فيديوهاتها تنتشر بشكل كبير في مواقع التواصل الاجتماعي.

    وأعطت القائدة حورية، ابنة حي بورنازيل بالبيضاء ، نموذجا لنوع الخطاب الذي يجب أن يستعمل لإقناع المواطن خاصة في الأحياء الشعبية، إذ خاطبت البعض باسمه كما وظفت خطاب الترجي والوعيد في الوقت نفسه.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    أزمة البيجدي: الرميد يتراجع عن الاستقالة والأزمي يرفض الوساطة ويتشبث بالمغادرة