تدخل بطولي لشبان يجنب حي الفرح بأكادير كارثةحقيقيةبعداشتعال النيران بفرن تقليدي

تدخل بطولي لشبان يجنب حي الفرح بأكادير كارثةحقيقيةبعداشتعال النيران بفرن تقليدي

A- A+
  • شهد حي الفرح بمدينة أكادير قبل قليل، حريقا مهولا بأحد الأفران التقليدية، كاد أن يخلف كارثة حقيقية لولا التدخل البطولي لمجموعة من الشبان الذين تجندوا من أجل إخماد النيران المشتعلة وإنقاذ منزل مجاور من حريق محتمل.

    ووفق المعطيات التي استقتها قناة “شوف تيفي” من عين المكان، فالحريق ناتج عن اندلاع النيران في قنينة غاز صغيرة، بعدما تسرب الغاز منها، ولم ينتبه له المشتغلون بالمحل الخاص بتهيئة الخبز التقليدي، لتنتشر ألسنة اللهب بمختلف أرجاء المحل التجاري وتتصاعد نحو منزل يتواجد فوق “الفران”.

  • وخلف الحريق خسائر مادية جد فادحة، بعدما احترقت عدة تجهيزات ومواد لإعداد الخبز، والتي تحولت لرماد، في الوقت الذي نجا فيه عمال “الفرن” من موت محقق، بعدما فروا بجلدهم فور اندلاع الحريق، فيما تم إنقاذ عدة تجهيزات أخرى من طرف مجموعة من الشبان الذين هرعوا لعين المكان وتجندوا من أجل إخماد النيران، بوسائلهم التقليدية بعدما لم يحضر رجال الوقاية المدنية لمكان الحريق، وهو ما ترك علامة استفهام كبيرة لدى ساكنة الحي بعدما كادت أن تقع كارثة لا قدر الله على حد قولهم.

    هذا وحلت بعين المكان دورية لرجال الشرطة والذين فتحوا تحقيقا دقيقا لمعرفة حيثيات وملابسات وأسباب الحريق.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي