فيروس كورونا يؤجل أكبر موسم ديني بسوس ”لالة تعلات”

فيروس كورونا يؤجل أكبر موسم ديني بسوس ”لالة تعلات”

كورونا

A- A+
  • دفع ظهور فيروس كورونا بالمغرب منظمي أكبر موسم ديني بجهة سوس ماسة ”لالة تعلات” إلى تأجيل دورة هذه السنة، التي كان من المقرر إقامتها بجماعة ”تسكدلت” بإقليم اشتوكة أيت باها.

    وأكدت جماعة تسكدلت، في بلاغ لها توصلت ”شوف تيفي” بنسخة منه، أنه بعد اجتماعها التشاوري مع الجمعية الراعية لشؤون المدرسة العتيقة لتعلات ومجموعة من المتداخلين في تنظيم الموسم، قررت تأجيل دورة هذه السنة من الموسم الديني الشهير ”لالة تعلات”، الذي يقام بشكل سنوي بجماعة تسكدلت باشتوكة أيت باها إلى أجل سيعلن عنه لاحقا.

  • وأوضحت الجماعة، في نفس البلاغ، أن تأجيل الموسم جاء مراعاة للظرفية الدولية والمحلية التي تشهد تفشي وباء كورونا، خاصة في الأماكن التي تكثر فيها التجمعات البشرية، احترازا من أن يكون الموسم بؤرة لانتقال الفيروس أو مكانا لاستقباله.

    ويأتي هذا بعدما عقدت السلطات الإقليمية عدة اجتماعات مؤخرا برئاسة عامل الإقليم ”جمال خلوق” ، وبحضور ممثلي جل المصالح الخارجية، وخصص لتدارس تأجيل الموسم الديني ”لالة تعلات”.

    وجاء هذا التأجيل تماشيا مع التدابير الصحية والوقائية التي اتخذتها المملكة المغرببة، والمتعلقة بوباء كورونا المستجد “كوفيد-19″، والتي توصي بإلغاء وتعليق التظاهرات الكبرى والتجمعات الحاشدة، خاصة وأن هذه التظاهرات تعرف حضور عدد كبير من المواطنين القادمين من مختلف مناطق المغرب، وهو ما يستدعي احترام الظروف الإستثنائية التي تمر منها بلادنا بعد ظهور أول حالة لفيروس كورونا بالمغرب، واستحضار المصلحة العليا للوطن.

    يشار إلى أن عدة مهرجانات بجهة سوس ماسة أعلنت هي الأخرى قبل أيام تعليق دوراتها لهذه السنة إلى أجل غير مسمى، وذلك استجابة لنداء الحكومة بمنع التجمعات البشرية والتظاهرات الثقافية والفنية والرياضية التي تعرف حضورا جماهيريا غفيرا، وعلى رأسها مهرجان اللوز الذي يقام في تافراوت بإقليم تيزنيت، والملتقى الدولي للشاي بأكادير، فيما تتدارس مهرجانات أخرى إمكانية إلغاء دوراتها كإجراء احترازي لمنع انتشار الفيروس.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي