جنازة مهيبة للطفلة المقتولة من طرف والدها بإنزكان

جنازة مهيبة للطفلة المقتولة من طرف والدها بإنزكان

A- A+
  • شيع عشرات المواطنين اليوم الإثنين 02 مارس 2020، جثمان الطفلة التي قتلت على يد والدها بمنطقة تيكيوين ضواحي مدينة أكادير ليلة أمس، في موكب جنائزي مهيب بمدينة إنزكان.

    ودفنت الهالكة بعد أن أقيمت عليها صلاة الجنازة بعد صلاة العصر بمسجد حي “الموظفين” بمدينة إنزكان، ونقل جثمانها إلى مثواه الأخير في موكب جنائزي مهيب بحضور عدد كبير من ساكنة المدينة، وجيرانها علاوة على أفراد عائلتها وسط أجواء اختلط فيها النحيب بالبكاء والحزن.

  • وعبر عدد من الحاضرين في جنازة الراحلة عن صدمتهم القوية من الجريمة التي وصفوها بالبشعة واللا إنسانية التي خطفت طفلة لا حول ولاقوة لها، بعد صراعات أسرية ذهبت الطفلة ضحية لها، مشددين على ضرورة تنزيل أقصى العقوبات على والدها الذي أزهق روحها بدون شفقة ولا رحمة وفي غياب تام للضمير الإنساني، على حد قولهم.

    يشار أن منطقة أيت القاضي بتيكيوين بمدينة أكادير قد اهتزت يوم أمس على وقع جريمة قتل بشعة راحت ضحيتها طفلة تبلغ من العمر 7 سنوات، بعدما أقدم والدها على تمزيق شرايين يدها بآلة حادة محاولا بعد ذلك وضع حد لحياته بتناوله للسم إلا أنه لم يفارق الحياة بعدما نقل على وجه السرعة لمستعجلات المستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير وجرى إنقاذ حياته.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بنكيران يهدد بالانسحاب من الحزب إذا صادق النواب البيجيديون على قانون ”الكيف”