شنقريحة “الشرير”..تلميذ الروس وخليفة القايد صالح..يحب البوليساريو ويكره المغرب

شنقريحة “الشرير”..تلميذ الروس وخليفة القايد صالح..يحب البوليساريو ويكره المغرب

A- A+
  • يبدو أن النزوع العدواني للجنرال سعيد شنقريحة الذي عيّنه عبد المجيد تبون رئيسا لأركان الجيش خلفا للقايد صالح، تجاه المغرب، قد يضع نهاية لمحاولات أي تقارب بين البلدين ويقطع حبال الحب من طرف واحد.

    وسبق لشنقريحة أن وصف المغرب، في تصريح له سنة 2016، خلال المناورات التي أجريت تحت إشراف أحمد قايد صالح جنوب تندوف، بأنه “عدو الصحراويين والجزائر”، إذ له تأثير كبير على قيادات الكيان الانفصالي الذي يميل بشدة إلى دفعه إلى الحرب مع المغرب. كما أنه هو من كان وراء أزمة معبر الكركرات بين المغرب والجزائر، وفكرة نقل المخيمات إلى المنطقة العازلة.

  • وتخصّص الجنرال الجديد المنتمي إلى مرحلة الرئيس الهواري بومدين، التي ظهر فيها النزاع المفتعل ومهدت لمختلف التوترات في المنطقة، والذي سيحاول إثبات وجوده بصدامه مع المغرب، أكثر من سابقيه، في المدفعية والتكتيك الحربي والاجتياح والاقتحام. كما تخرج في السبعينات من الأكاديمية الحربية الروسية “فوروشيلف” بالاتحاد السوفياتي. وشارك في حرب 1967 وحرب 1973 العربيتين ضد إسرائيل.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي