رغم جهوده لتهدئة الأوضاع.. محتجون يصعدون ضد تبون: لن نستسلم وأنت لست رئيسنا

رغم جهوده لتهدئة الأوضاع.. محتجون يصعدون ضد تبون: لن نستسلم وأنت لست رئيسنا

A- A+
  • لم يمنع تنصيب عبد المجيد تبون رئيسا للجزائر، من استمرار المظاهرات في العاصمة، للأسبوع الـ 44 على التوالي، رفضا لنتائج الانتخابات التي حصلت، ولإجراء أيّ حوار مع السلطة السياسية.

    وطالب المحتجون، وكعادتهم، يوم أمس الجمعة، بالقطع مع النظام الذي يحكم الجزائر منذ استقلالها عن فرنسا في 1962 ورحيل كل رموزه، حيث هتفوا: “لن نتوقف، إما أنتم وإما نحن” وكتبوا على اللافتات “لن نستسلم”.

  • كما لوح المحتجون بعلم الجزائر وسط حشد من قوات الأمن، وهتفوا قائلين إن تبون “ليس رئيسهم”، مؤكدين أنهم سيواصلون الاحتجاج.

    وأشاد تبون ومنافسوه الأربعة الآخرون بالمحتجين “لسعيهم إلى تجديد الحياة السياسية الجزائرية”، لكنهم رفضوا مطالبهم بإبعاد النخبة بالكامل. كما عرض الرئيس الجزائري، في حفل تنصيبه يوم الخميس، الحوار على المحتجين وتعهد بالعمل “بأسرع ما يمكن” لوضع دستور جديد، يحدد فترات الرئاسة بفترتين.

    من جهتهم، يعتبر المحتجون أن تعهدات الرئيس الجديد هي دون مطالب حركة الاحتجاج، حيث يطالبون بدستور جديد يتم إعداده من “مؤسسات انتقالية” وليس من النظام الحالي.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    مديرية الخزينة والمالية..قطاع الفوسفاط يحافظ على تنافسيته خلال 2020