أمكرازالعدالةوالتنميةيمارس عمله السياسي وفق قناعته ولا ينتظررأي وإملاءات أي شخص

أمكرازالعدالةوالتنميةيمارس عمله السياسي وفق قناعته ولا ينتظررأي وإملاءات أي شخص

شعار حزب العدالة والتنمية الحاكم في المغرب

A- A+
  • شدد “محمد أمكراز”، القيادي البيجيدي، أن حزب العدالة والتنمية هو هيئة من الهيئات الوطنية الجادة التي تمارس العمل السياسي وفق قناعتها الشخصية وما تراه مناسبا، وقد تعجب قراراتها البعض في وقت ما، وقد لا تعجبه أيضا، مشيرا بقوله “نحن نفعل ما نقتنع به وليس ما تقتنع به جهة معينة أو يمليه علينا شخص ما”.

    وأوضح “أمكراز”، في تصريح لقناة “شوف تيفي”، على هامش حضوره اليوم الأحد بالجلسة الإفتتاحية لأشغال المجلس الجهوي لحزب العدالة والتنمية بجهة سوس ماسة، أن المطلوب اليوم هو “ممارسة العمل السياسي وفق قناعتنا الشخصية، لأنه حينما تقوم بعمل معين ليس بالضروري أن تفعل ما يعجب شخصا ما، وقولي هذا ليس القصد منه الشباب، وإنما من المفروض أنك تمارس العمل السياسي الذي تعبر فيه عن رأيك باستقلالية تامة، وهذا هو المطلوب، أن تعبر الهيئات السياسية عن مواقفها باستقلالية، وأن تعبر المواقف التي تصدر عنها عن خلفيات نابعة من داخلها ولا تنتظر رأي أحد”، وفق تعبير المتحدث.

  • وفي ما يخص علاقة الشباب بالعمل السياسي، كشف القيادي الحزبي أن “هذه جدلية ليست وليدة اليوم، وهي معادلة سبق وأن نوقشت على طول السنوات الماضية ببلدنا”.

    وأضاف قائلا:”إن رأيي هو أن الشباب ليس عازفا عن السياسة والشباب يشارك في السياسة، ولديه ملاحظات وإشكالات يراها في الشأن السياسي ولا تعجبه دائما، وهذه هي الملاحظات التي تترك الشباب ينتقد بكثرة بين الفينة والأخرى العمل السياسي”.

    وأكد أمكراز أن “الشباب مدعو للتعامل مع هذه الإشكاليات التي يتخبط فيها العمل السياسي بطريقة منافية للعزوف، وذلك بالدخول للممارسة السياسية من أجل إصلاحها وتقوية الأحزاب السياسية، ومن أجل أن يقول لا عندما يقتضي الأمر ذلك، وأن يقول نعم أيضا حينما تستدعي الضرورة ذلك بدون حرج”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    ولاية أمن كازا تكشف حقيقة اعتداء ضابط شرطة على سيدة