الأسرة الإتحادية تودع “انتصار” التي هزمها السرطان في أجواء حزينة “صور”

الأسرة الإتحادية تودع “انتصار” التي هزمها السرطان في أجواء حزينة “صور”

A- A+
  • ودعت أسرة حزب الإتحاد الإشتراكي، ظهر يومه الأحد، الشابة “انتصار خوخو” التي أنهى مرض السرطان “الخبيث” حياتها في أجواء مليئة بمشاعر الحزن والأسى بمدينة مكناس، حيث ووري جثمانها وسط حشود كبيرة من قيادات الحزب وأهلها وأصدقائها وزملائها في الدراسة.

    ودفنت الهالكة بعد أن أقيمت عليها صلاة الجنازة بعد صلاة الظهر بمسجد الإمام مالك بالحفرة بحي البساتين، لتوارى الثرى إلى مثواها الأخير في موكب جنائزي مهيب، بحضور عدد كبير من القيادات الوطنية والجهوية والمحلية لحزب الإتحاد الإشتراكي يتقدمهم الكاتب الأول للحزب “إدريس لشكر”، علاوة على أصدقائها ومعارفها وأفراد عائلتها، وسط أجواء اختلط فيها النحيب بالبكاء والحزن.

  • وعبر عدد من الحاضرين في جنازة الراحلة عن صدمتهم القوية من رحيل الشابة ذات 29 ربيعا، معتبرين رحيلها خسارة كبيرة للوطن ككل، ومتمنين لها الرحمة والمغفرة والثواب.

    يشار إلى أن الراحلة وافتها المنية يوم أمس بإحدى المصحات الخاصة بمدينة الرباط حيث كانت تتابع العلاج بعد 4 سنوات من المعاناة والمقاومة مع الداء الخبيث، الذي أصابها على مستوى “الثدي”، تاركة وراءها غصة كبيرة في حلق كل من عائلتها الصغيرة والكبيرة وأسرتها الإتحادية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    ولاية أمن كازا تكشف حقيقة اعتداء ضابط شرطة على سيدة